الإنقلاب الأميركي رقم واحد ...

/site/photo/6906
كما كان يحْدثُ في فيتنام الجنوبية ، قبل التحرير ، يحْدثُ الآن في العراق المحتلّ .
تمّتْ إطاحةُ المالكيّ في انقلابٍ واضح ، غير دمويّ ، وجيءَ بحيدر العبادي .
أسبابُ الإنقلاب الرئيسة هي الآتيةُ :
1- رفضُ المالكيّ التوقيع على اتفاقية الأمن المتبادل مع المستعمِر الأميركي. 
2- رفضُ المالكيّ منح الحصانة لعسكريّي الاحتلال.
3- رفضُ المالكيّ تمدُّد الإقطاعيّين الأكراد في المحيط العربي والتركماني وسهل نينوى المسيحيّ .
4- رفض المالكيّ تصدير النفط العراقي إلى إسرائيل عن طريق الإقطاعيّين الأكراد.
5- محاولة المالكيّ بناءَ جيشٍ بقيادته هو ، لا بقيادةٍ أميركية ، مع مسعىً لتنويع مصادر السلاح.
6- علاقة المالكيّ الوثيقة بالجمهورية الإسلامية  الإيرانية ، والجمهورية العربية السوريّة .
*
حيدر العبادي ذو مهمّة واضحة هي إعادة النظر الشاملة والسريعة في سياسات المالكيّ .
ولقد بدت الوقائعُ الأولى في تنفيذ إعادة النظر الشاملة هذه ، وفي مقدمة الوقائع ما يجري الآن
من إعادة احتلال عسكريّ ، تتولاّه الولايات المتحدة وبريطانيا ، وربما فرنسا في وقتٍ لاحقٍ .

لندن 18.08.2014

آراء القراء

عمر سلمان

بالأمس كان المالكي تحت مقصلتك لأنه عنوان النظام المحتل ... ولأنه اسلم رقبته لأمريكا ويأتمر بإمرتها ... ولأنه لا يخطو خطوة دون اذنها ...و ... و... و... فصدقناك وكذبنا كل ما أشرت له من انجازات وافعال والتي كما تقول اغضبت امريكا منه .... عفواً سيدي: بأيهما انت أصدق ؟؟؟؟
#2014-08-19 13:37



 
الاسم البريد الاكتروني