10_10_2014 مهرجان السينما في أصيلة

/site/photo/6982
                                                             
تنظم الجمعية المغربية للدراسات الإعلامية والأفلام الوثائقية الدورة الثانية  أوربا_الشرق أيام10_11_12_13  من شتنبر الجاري بمدينة أصيلة. حيث  انطلقت الدورة الثانية بشكلها الغير الرسمي مع ورشتين خصتا أطفال المدينة صبيحة اليوم الأربعاء 10 من شتنبر،  بتأطير كل من الأردني منتصر مرعي رئيس قسم الاستشارات بقناة الجزيرة الوثائقية والمخرج المصري عبد الغفار السالفي.

ومن المرتقب أن تشهد القاعة الكبرى بمكتبة بندر بن سلطان خلال الساعات المقبلة، حفل الافتتاح الرسمي بحضور شخصيات وازنة من داخل وخارج المغرب وممثلين عن الدولة الشرفية: فلسطين.

وضمن كلمات  الحفل الافتتاحي، كلمة السيد محمد بنعيسى رئيس مجلس الجماعة الحضرية لمدينة أصيلة، كلمة رئيس الجمعية المغربية للدراسات الإعلامية والأفلام الوثائقية  أبو عوض عبد الله باعتبارها الجهة المنظمة، كلمة المهندس صهيب الوساني باعتباره مديرا المهرجان، كلمة مجلس الجالية المغربية بالخارج، السيد عبد الله بوصوف. وبين الكلمات سيكون للحفل وقفات مع لحظات تكريمية اختارت لها اسم المخرج المصري المعروف بأعماله الدولية ولقاءاته في مناطق التوتر أسعد طه.
التكريم لن يقتصر على الأشخاص فحسب، بل سيتجاوزها إلى الدول، حيث ستكرم دولة فلسطين، بحضور سفيرها بالمغرب . جدير بالذكر أن لحظات الافتتاح ستعرف عرض فيلم الافتتاح: -مع إني أعرف أن النهر سيجف- من إخراج الفلسطيني عمر روبرت هاملتون.

تتضمن لجنة المشاهدة كلا من عبد الله الدامون صحفي وكاتب سيناريو، عبد الصادق بنعيسى معد ومقدم برامج إذاعية، و ادريس التمسماني مخرج للعديد من الأفلام الوثائقية.
تجدر الإشارة إلى أن فلسطين ستكون حاضرة في باقي أيام المهرجان عبر عروض ونقاشات حول تجربة الإنتاج الوثائقي الفلسطيني، مع استحضار دورها في المقاومة الفلسطينية من بوابة الإعلام.








 
الاسم البريد الاكتروني