بيتُ السنجاب

/site/photo/7164
كأنيَ أمسَيتُ ، في الوهمِ ...
 في السينِما :
كيفَ ؟
منذُ الصباحِ المبكِّرِ ، قرّرْتُ أن أبتني منزلاً !
وابتنَيتُ الذي شِئتُ أن أبتني ، في شحوبِ المساءِ 
لقد كان أكثرَ من منزلٍ
كان بيتاً
ولكنه لم يكنْ لي ...
 لقد كان بيتاً لعائلةٍ من سناجبَ .
هذا شتاءٌ
وتلك السناجبُ ، كانت ، بلا خيمةٍ
أو بلادٍ ...

03.11.2014   لندن






 
الاسم البريد الاكتروني