أفراد عائلة روبن وليامز يتنازعون على مقتنيات الممثل الراحل


3 فبراير/ شباط 2015

لجأت أرملة الممثل الأمريكي، روبن وليامز، وأبناؤه إلى القضاء للفصل بينهم في خلاف حول مقتنيات للكوميدي الراحل.
وفي أوراق القضية التي قدمت في ديسمبر/ كانون أول بالمحكمة العليا في سان فرانسيسكو، اتهمت زوجة وليامز، سوزان، أطفال زوجها بالاستيلاء على بعض المقتنيات دون أذن منها.
وقال أبناء وليامز، زكاري وزلدا وكودي، إن زوجة وليامز "تزيد من المأساة المروعة" من خلال تغيير اتفاق الاستئمان المبرم بينهم.
ويتضمن النزاع بين الطرفين على أشياء احتفظ بها وليامز في منزلين وأخرى في أحد المخازن.
وطلبت زوجة وليامز استبعاد محتويات المنزل الذي تقاسمته مع زوجها من المجوهرات والمواد التذكارية وبعض الأشياء الأخرى التي قال زوجها إنه ينبغي على أبنائه امتلاكها.
وأبدى أبناء وليامز اعتراضهم على هذا الطرح، وقالوا إنه لا ينبغي وضع قيود على الأشياء التي من حقهم.
وتتضمن الأشياء المتنازع عليها مجموعة ساعات للمثل الكوميدي، وتمثال أوسكار الذي فاز به وليامز عام 1998 عن فيلمه "غود ويل هانتنغ".




 
الاسم البريد الاكتروني