جولي أندروس بطلة (سيدتي الجميلة) تخرج العرض لدار الأوبرا في سيدني

/site/photo/7941
5 أغسطس/ آب 2015


فازت جولي أندروس بالأوسكار عن دورها في فيلم ماري بوبينز
تخرج ديم جولي أندروس - نجمة مسرحية (سيدتي الجميلة) الأصلية - العرض الموسيقي في أستراليا ليعرض في دار الأوبرا في سيدني بمناسبة مرور 60 عاما على افتتاح الدار.
وكانت الممثلة البريطانية قد أدت الدور الرئيسي لإليزا دوليتل في عام 1956 في عرض لها في بروودواي بأمريكا.
وساعدت مسرحية (سيدتي الجميلة) جولي أندروس في الصعود إلى النجومية في مجالات المسرح والسينما والتليفزيون.
وقالت ديم جولي "أشعر بسعادة غامرة لطلب هذا مني"، وستزور أستراليا في نوفمبر/تشرين الثاني لاختيار الممثلين الذين سيشاركون في العرض.
وأضافت "أتطلع إلى بدء إحياء ذلك العرض الموسيقي مرة أخرى".
ويحكي العرض الموسيقي، المستوحى من مسرحية برنارد شو، (بغماليون)، قصة بائعة زهور فقيرة تتحول حياتها لتصبح سيدة من الطبقة العليا بواسطة عالم اللغة البروفيسور هنري هيغينز.
وكتب موسيقى العرض فريدريك لووي، وصاغ أشعاره ألن جي ليرنر، ويتضمن العرض أغاني كلاسيكية ذائعة الصيت، مثل (Wouldn't It Be Loverly) و (I Could Have Danced All Night).
وكانت الممثلة أودري هيبورن قد شاركت في بطولة الفيلم المستوحى من القصة، والذي أنتج في عام 1964، مع الممثل ريكس هاريسون.
/site/photo/7942
نقل عرض (سيدتي الجميلة) في بروودواي حياة جولي أندروس الفنية إلى النجومية
وحصل الفيلم على ثماني جوائز أوسكار، من بينها جائزة أفضل فيلم، وجائزة أفضل مخرج.
وسيفتتح العرض المسرحي الجديد في شهر أغسطس/آب 2016، ضمن الاحتفالات بمرور 60 عاما على ميلاد دار الأوبرا في سيدني.
وستعمل ديم جولي مع مصمم الرقصات المشهور كريستوفر غاتيلي، الذي حاز على جائزة توني في تصميم الرقص في فيلم (الملك وأنا)، ومخرج الأوبرا الفني ليندون ترانسيني، والمنتج جون فروست.
وقال فروست "إنه لأمر مثير جدا للجمهور في أستراليا وفي العالم أن إليزا دوليتل في عرض بروودواي، جولي أندروس، ستخرج العرض الجديد احتفالا بمرور 60 عاما على افتتاح دار الأوبرا".



 
الاسم البريد الاكتروني