متحف مدام توسو يعرض ماضي وحاضر جيمس بوند مع اقتراب عرض أحدث أفلامه

Mon Oct 19, 2015

عرض متحف مدام توسو في العاصمة البريطانية لندن تماثيل شمع تجسد الممثلين الستة الذين أدوا دور جيمس بوند الجاسوس البريطاني الأشهر في السينما بدءا من شون كونري وحتى دانييل كريج بمناسبة قرب عرض أحدث أفلام هذه السلسلة (سبيكتر).

وألبس القيّمون على المتحف تماثيل الشمع بذلات تكسيدو وسيعرضونها في لندن لستة أسابيع قبل أن يجوبوا جميع فروع متاحف مدام توسو في أرجاء العالم في ديسمبر كانون الأول المقبل.

وبدت بعض التماثيل الأنيقة المصقولة في وقفة تحفز وفي يدها مسدس في حين بدت أخرى في وقفات أكثر استرخاء.

وقال المدير العام في متحف توسو إداورد فولر "استغرق صنع شخصيات بوند الستة أربعة أشهر من العمل لأكثر من 20 نحاتا وفرقا متخصصة. إنه استثمار ضخم استغرق وقتا طويلا جدا لكن (النتيجة) تستحق."

وأضاف فولر "هذه هي المرة الأولى التي يمكن فيها لأي شخص أن يقف بجانب ويقترب وينسج علاقة شخصية مع كل واحد من شخصيات بوند المفضلة لديه."

وأوضح المتحف أن تمثال كونري الذي كان أول من أدى شخصية العميل السري في فيلم (دكتور نو) عام 1962 يصوره كما ظهر في فيلم (فروم راشا ويذ لاف).

ويبدو جورج ليزنبي كما ظهر في الفيلم الوحيد الذي أدّى فيه الشخصية (أون هير مادجستيز سيرفيس) وكذلك روجر مور في فيلم (ذا سباي هو لافد مي).

وظهر تيموثي دالتون كما بدا في فيلميه (ذا ليفنج دايلايتس) و(لايسنس تو كيل) في حين بدا بيرس بروسنان كما ظهر في فيلم (تومورو نيفار دايز).

اما تمثال دانييل كريج فيصوره كما ظهر في فيلم (سكاي فول) وهو يؤدي نفس الشخصية في فيلم (سبيكتر) المنتظر على نطاق واسع.

ومن المتوقع أن يبدأ عرض سبيكتر وهو الفيلم الرابع والعشرين من سلسلة أفلام جيمس بوند في صالات سينما المملكة المتحدة في 26 أكتوبر تشرين الأول وفي الولايات المتحدة في السادس من نوفمبر تشرين الثاني.

(إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي)

© Thomson Reuters 2015 All rights reserved.




 
الاسم البريد الاكتروني