فرنسا تحمي جدارية تصور ستيف جوبز في مخيم للاجئين


Sun Dec 13, 2015
 قالت السلطات الفرنسية إن رسما للفنان البريطاني بانكسي يصور مؤسس شركة أبل الراحل ستيف جوبز كلاجئ على جدار مخيم للاجئين بمدينة كاليه بالإضافة إلى رسمين آخرين في مناطق أخرى بالمدينة ستكون تحت الحماية.

ويصور رسم الجرافيتي جوبز بالحجم الطبيعي وهو يحمل حقيبة ظهر ونموذجا أوليا من كمبيوتر أبل على جدار بمدخل مخيم كاليه الذي نصبت فيه خيام المهاجرين. ونشرت صور الجدارية على موقع بانكسي الالكتروني.

وقالت السلطات المحلية في كاليه بشمال فرنسا إنها تعتزم حماية رسوم الجرافيتي بألواح زجاجية أو بلاستيكية شفافة.

وقالت متحدثة باسم مدينة كاليه "اكتشفنا وجود هذا العمل الفني يوم الجمعة وقررنا حمايته حتى لا يتعرض للتلف."

وقالت ناتاشا بوشار رئيسة بلدية كاليه لصحيفة نورد ليتورال المحلية إن العمل الفني هو فرصة لكاليه.

وقالت "إنه جيد للغاية. ويحمل رسالة."

وبانكسي فنان بريطاني لم يكشف عن هويته وقال في بيان نادر لوسائل الإعلام البريطانية إن شركة أبل لم تكن لتؤسس ما لم تسمح السلطات الأمريكية بدخول شاب من مدينة حمص السورية إلى الولايات المتحدة.

وقال بانكسي الذي يشتهر بنشر رسومه المميزة في أماكن غير متوقعة "كثيرا ما ننساق للاعتقاد أن الهجرة استنزاف لموارد البلاد لكن ستيف جوبز كان ابن لمهاجر سوري."

ويعيش نحو ستة آلاف مهاجر فروا من الحرب والفقر في افريقيا والشرق الأوسط في "غابة" من المخيمات بكاليه ويحاولون مرارا دخول بريطانيا بالقفز فوق الشاحنات والاختباء في القطارات والسير في نفق بين فرنسا وبريطانيا أملا في حياة أفضل.

(إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير ياسمين حسين)

© Thomson Reuters 2015 All rights reserved.




 
الاسم البريد الاكتروني