"كيف تظل شاعرا بعد 2012" ديوان جديد للشاعر نورالدين الزويتني

المغرب/من عبده حقي

 /site/photo/9329
 
"كيف تظل شاعرا بعد 2012" هو عنوان الديوان الجديد الذي سيصدرببيروت عن دار "كتابنا للنشر"للشاعر المغربي نورالدين الزويتني ولوحة الغلاف من إنجاز الفنان عبد
الله بلعباس أما كلمة الغلاف فهي للشاعر والناقد عبد اللطيف الوراري..
الشاعر والمترجم نورالدين الزويتني من مواليد 1958م عضو إتحاد كتاب المغرب . ساهم إلى جانب شعراء مغاربة آخرين، في تدبير مؤسسة بيت الشعر في المغرب، التي جعلت من سؤال الشعر سؤالاً يحظى بالأولوية، ومن ترجمة الشعر التزاماً أكبر من عناوينه الرهان على ترجمة أعمال شعرية كاملة من الشعر الأمريكي. 
صدر له ديوان بعنوان"القربان والملكة".
من قصائد الشاعر
الرجُل والبَحر 
حَدَّقَ في البحر طويلاً
حتى ارتَطَمَتْ
نَظْرَتُه بالقاع..
فرأى حيتانا تلمع
وسَرَطاناتٍ تبتسم لهُ…

صَرَخَ إلى البحر
“أنا غريبٌ
وَسَفري طالَ
عَلى اليابسةِ”

وَصَرَخَ
“أنا وحيدٌ
ويتيمٌ.. !”

صَرَخَ وصَرَخَ…
وصرخ…
حتى ذابتْ كَبِدُ البحر،
فَهَرَعَ إليه
أخيراً
مثل أبٍ نحْوَ ابْنِهِ
مَخفوراً بدلافينِهِ
وأسماكِ قِرْشِهِ
وسلاحِفِهِ
وسَلْطَعُونَاتِهِ
وقناديلِهِ
ومَحَارِهِ…
……….

وَحَضَنَهٌ بقوَّةٍ
إلى أعماقِهِ.. !




 
الاسم البريد الاكتروني