أمسية 19/ نيسان / 2017 تتألقت شعراً وعزفاً في مدينة البصرة

انطباع أول..
الأربعاء : رايتنا العالية 
بلقيس خالد
                         
 أمسية 19/ نيسان / 2017 جميلة ومضاءة بحضور الخيرين من ادبائنا.. تألقت الأمسية شعراً وعزفاً جميلا رافق رقرقة مياه القصائد الصالحة للفرح العراقي بصوتيّ: شاعرة وشاعر.. وكان الإصغاء طوعا مفتوناً بغواية البوح المرفرف راية من رايات نخيل البصرة .. ثم إزدادت / ازدانت الأمسية جمالا :  بأنقشاع كدرٍ رجمنا قبل جلستين والذي لم يستطع أن يوقف إبداع البصريات في المنتدى وهّن يحاولن شعراً وسرداً ..
 بعد كل أمسية حين نتعرض للإساءة أكتب سطورا أذود بها عن زميلاتي في المنتدى.. وهذا أول الغيث .. وأصدقكم القول : يدي تكتب بكل حزم، مسؤولية الدفاع الأخلاقي والثقافي وعيناي خجلتان من الإدباء الذين بهم يستقوي المنتدى وهم يعرفون أن كلامي لا يعني سوى أولئك الذين يستحقون ردعا أقوى من الكلام ..
باسمي وباسم أديبات المنتدى ..
أقول للواقفين معنا وقفة أخلاقية وثقافية 
 : ( بكم نبتدي وإليكم نعود )





 
الاسم البريد الاكتروني