دار بنجوين تسحب كتابا عن نلسون مانديلا بعد شكاوى من أسرته

Mon Jul 24, 2017
 سحبت دار بنجوين للنشر يوم الاثنين كتابا عن رئيس جنوب أفريقيا السابق نلسون مانديلا بعد أن شكت أرملة الزعيم الراحل وأسرته من أن الطبيب الذي وضع الكتاب لم يحصل على إذن للقيام بذلك .

وتوفي مانديلا، الذي قاد بلاده للتحرر من الفصل العنصري عام 1994، عن عمر 95 عاما في 2013 بعد مرض طويل ويتطرق طبيبه فيجاي راملاكان لتفاصيل نهاية حياته في كتاب ( مانديلاز لاست ييرز ) أو سنوات مانديلا الأخيرة .

وفي ذلك الوقت كانت التقارير الإعلامية تتحدث عن وضع مانديلا على أجهزة الإعاشة وإبقائه على قيد الحياة لأغراض سياسية .

ولم يتسن الوصول إلى أرملته جراسا ماشيل للتعقيب لكن وكالة الأنباء المحلية ( آي ويتنس نيوز ) ذكرت أنها تتشاور مع محاميها بشأن إن كانت ستقيم دعوى ضد راملاكان .

وذكر سيلو هاتاناج المتحدث باسم مؤسسة نلسون مانديلا أن الكتاب ما كان ينبغي أن ينشر وأن المؤسسة ليس لها دور في صدوره. ورحب بسحبه من الأسواق .

وفي مقابلة تلفزيونية مع قناة ( إي.إن.سي.إيه ) الإخبارية يوم الأحد قال راملاكان إنه حصل على إذن بوضع الكتاب من عائلة مانديلا لكنه رفض الإفصاح عن أسماء .

ولم يتسن الوصول إلى متحدث باسم عائلة مانديلا للتعليق .

(  إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير دينا عادل )

© Thomson Reuters 2017 All rights reserved.




 
الاسم البريد الاكتروني