رحلت ايقونة الرقة والإبداع

عالية كريم
/site/photo/10096
 
انها المرأة التي استطاعت بفرشاتها وقلمها ان تناضل وتنقذ ما يمكن انقاذه وتغييره في مجتمع معبأ بالممارسات المغلوطة الخاطئة ...
انها المرأة التي لا زال صدى لاءآتها مدوياً يحسب له الف حساب ..
انها المرأة التي قالت :
لا للحزبية الثقافية
لا لتهميش المبدعين الصغار
لا للظلم 
لا للعبودية
لا لغبن حقوق المستضعفين
 
ولنفسها حققت مكانة في مجالات الإبداع، فتركت بصمات عميقة في ابداعات متنوعة، فهي فنانة تشكيلية، ناقدة فنية، كاتبة قصة، كاتبة رواية، كاتبة مقال، مؤلفة كتب، وشاعرة ...  
 

جعلت من بيتها صالونا أدبيا منذ زمن بدأ بعام 1990، فكان لها فخر الريادة، حيث لم يعرف المغرب آنذاك مثل هذا النشاط الثقافي، كان صالونها باحة مفتوحة لكل المبدعين، والمتذوقين، والمهتمين، وكان منبراً للقراءآت الشعرية والأدبية، ومجالاً للنقاش والنقد الحر، وملتقى لرجال الفكر والثقافة والفنون ..

زهرة المغرب، هكذا يناديها كل من عرفها في الوسط الثقافي والفني المغربي والعربي، تستقبلك شقتها الواسعة المُزينة بلوحاتها في بوسيجور ( الاقامة الجميلة ) بالدار البيضاء التي جعلتها صالوناً ثقافياً، منذ أكثر من خمسة وعشرين عاماً .
حضرت إلى ندوات صالونها الأدبي جنسيات عربية وأوروبية، واستضاف صالونها أسماء من العالم العربي لها دورها التفعيلي في الحياة الثقافية العربية، وقد أشارت مجلة الهلال القاهرية، إلى نشاطات صالونها في رسالة المغرب في عدد أكتوبر العام 1997
 
ولأنها تعشق العمل الجماعي الذي يخدم الثقافة والإبداع، فقد عملت من خلال جمعية ملتقى الفن التي يرأسها البروفيسور الدكتور رضائي محمد على، ومن خلالها استطاعت ان تقيم العديد من الأنشطة الثقافية، وان تعمل على مد جسور التواصل الثقافي والفني بين المغرب وبلجيكا ."
 

 
قالوا عنها :
 زهرة زيراوي وريثة حكمة العرب وفنون الأمازيغ
رحلة المغربية مع الفن تبدأ بعد عشقها للأدب قصة وقصيدة ورواية، لتبدع في هذه الفنون القولية، الكثير من المجموعات القصصية، مثل 'الذي كان' و'نصف يوم يكفي' و'مجرد حكاية' و'حنين'.
 ( الكاتب العراقي فيصل عبد الحسن )
 
"في هذا الطقس الفنطازي المغلف بضباب الواقع وانقسام الذات، استطاعت الكاتبة المغربية زهرة زيراوي أن تؤسس العالم الداخلي لمجموعتها الأخيرة "مجرد حكاية". فالقصص تعبير عن حالة من التجريد، ينتج عنها محو معالم الواقع وطمس ملامح الشخصيات . وبالتالي، تنفتح كوة في جدار وعي المتلقي، يعاين منها العديد من التأويلات المختلفة، وتعطي الكاتبة قارئها حرية إعادة إنتاج العلاقات الداخلية بين مفردات الواقع، تخلق مساحة أكبر من الانفتاح الدلالي للنص، مما يدخل بقصص المجموعة إلى دائرة الحالات الشعرية، خاصة حين تتبنى لغة تتميز بالانحراف والإزاحة ."
( الناقد المصري، د. عبد العزيز موافي )

عندما أتأمل أعمال الفنانة زهرة زيراوي أحس أنني أمام تحف فنيّة بالغة الرهافة في الرمزية والواقعية معاً .
( الشاعر السعودي عبد الله الفيفي من جامعة الملك سعود بالرياض )

 “يبقى عشق زهرة زيراوي للكتابة حول الفن وعن الفن نابعاً ليس من كونها فنانة شاعرة ومموسوسة بعبقر القرض فحسب، بل أيضا من كونها فنانة تشكيلية، لذلك فهي تكتب وتحاور من داخل المطبخ التطبيقي، من الملامسة الفعلية لمادة اللون وأطيافه وألق الشكل وظلاله، وفي ممارستها التشكيلية تقر بأنها ليست سوى حالتها، وإذا كان بول كلي قد قال: أنا واللون شيء واحد فإنها ترى أنه لا يوجد عندها تقاطع فهي واللغة واللون شيء واحد” .
 ( الناقد الفني بنيونس عميروش )
 
" وإذا ما عدنا إلى إبداعات زهرة زيراوي سنحظى بالنشوة الهرمونية، التي يخلقها تجانس حيوات تمّ انتقاؤها من واقع هامشي، وتعالت أصواتها بقوة إلى مستوى الجمال الروحي والصدق الإنساني، كما نصطدم في كتاباتها بسجلات إبداعية، وثقافية تربط الكلمة السردية بشعرية اللحظة، وتمزج طقس الكتابة التخييلية بمشاهد الواقع عبر رسم لوحات فنية تتداخل فيها الألوان والخطوط والظلال . "
( الناقدة سعاد مسكين )
 
 زهرة زيراوي
 تخرجت من دار المعلمين 1961.
عينت أستاذة بمركز تكوين المعلمين بالبيضاء.
اتجهت إلى الصحافة . وضمن هيئة الكتاب المساهمين بمجلة الزمان الجديد اللندنية .
عضو اتحاد كتاب المغرب .
رئيسة ملتقى الفن بالدار البيضاء.
تكتب الشعر والقصة والمقالة الأدبية وتمارس التشكيل والنقد الفني .
جعلت بيتها صالونا أدبيا منذ عام 1990 ينظم لقاءات مفتوحة وقراءات شعرية للشباب تهدف لخصوصية ثقافية وتفجير الطاقات المحلية .
تحضر ندوات النادي جنسيات عربية وأوربية واستضاف النادي أسماء من العالم العربي لها دورها التفعيلي .
وقد أشارت مجلة الهلال القاهرية التي أسسها جرجي زيدان عام 1892 إلى ذلك في رسالة المغرب عدد أكتوبر 1997 ص  : 105  عمود1 و 2
  
 

 من مؤلفاتها:

الذي كان! ...   /  مجموعة قصصية عن مطبعة النجاح الدار البيضاء 1994.
نصف يوم يكفي /  مجموعة قصصية عن دار النشر المعرفة 2000.
مجرد حكاية     /  مجموعة قصصية قدم لها كل من الشاعر عبد المنعم رمضان والأديب سعيد الكفراوي صدرت عن مطبعة النجاح الجديدة 2002 .
ليس إلا! ...       /  قصائد شعرية عن دار مريت - القاهرة. 
"ولأني...! ديوان شعري بعنوان  " 
حنيــــــــــــن  ! ... / مجموعة قصصية دار النجاح الجديدة /2004  الدار البيضاء.
 
 التشكيل في الوطن العربي /  مقامات أولى /  وهو عبارة عن سلسلة  من لقاءات مع  فنانين من مختلف أنحاء الوطن العربي : مصر سورية العراق الجزائر تونس المغرب ... صدر عن دار النشر إيديسوفت
  
تحت الطبع
  
الفردوس البعيد    /   صدر الفصل الأول منها بمجلة المدى السورية العدد 20 - 1998 -
نساء على خط منكسر / مجموعة قصص قصيرة جدا
الأرض برتقالة زرقاء / ما الكتابة، وأية خصوصية للإبداع .
التشكيل في الوطن العربي / مقامات ثانية
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
  
تنشر كتاباتها الأدبية والنقدية الفنية في المجلات التالية : الزمان الجديد - المدى الثقافة المغربية -  أخبار الأدب - عمان - الآداب البيروتية -  القصة - الناقد سابقا.
  
*   *   *   *

 
شاركت في عديد من المعارض الجماعية بمجموعة من أعمالها التشكيلية  في جهات عدة من العالم
فيينا / إيطاليا  / بروكسيل ، و بكثير من  القاعات الفنية  بالمدن المغربية : البيضاء . سطات . فاس ..
 
مجموعات قصصية منها "نصف يوم يكفي" ( صادرة عام 2000 عن دار المعرفة )، و"حنين" ( صادرة عام 2007 عن دار النجاح ) .
كتاب عن الفن التشكيلي العربي بعنوان "التشكيل في الوطن العربي ."

وداعاً ايتها المبدعة الوديعة زهرة الرواية المغربية، وايقونة الفن والرقة والجمال رحلت إلى مثواك الأخير، لكنك تركت في نفوس المثقفين أسى كبيرا لايمكن ترميم جرحه ...








 
الاسم البريد الاكتروني