وفاة الفنانة شادية بعد صراع مع المرض عن عمر يناهز الـ86

28 نوفمبر 2017 - 8:37 م
هند محمد
  
/site/photo/10224   
  
وداعا” الفنانة شادية ” ودلوعة السينما المصرية، ومعبودة الجماهير، كل هذه الألقاب أطلقت على نجمة الشباك الاولى الفنانة القديرة والراحلة شادية حيث ودعت السينما المصرية بل والعربية منذ قليل واحدة من أهم الفنانات اللاتي عملن بالسينما المصرية حتى أنها اعتبرت علم من أهم اعلام السينما المصرية والعربية وقد سادت حالة من الحزن والأسى الشديد فراق هذه الفنانة والإنسانية التي ما زالت محتفظة بحب جميع الجمهور العربي لها حتى وبعد أن اعتزلت الحياة الفنية.

شادية والمرض
وبعد صراع طويل مع المرض والشيخوخة فارقت شادية الحياة عن عمر ناهز ال86 عاما حيث تعرضت في الأيام الأخيرة من عمرها ومنذ عدة أسابيع تقريبا بجلطة دماغية أدت إلى نقلها على الفور إلى مستشفى الجلاء لتظل داخل العناية المركزة طوال هذه الفترة وعلى الرغم من كثرة الشائعات التي كانت قد نشرت عن وفاتها عقب وصولها إلى المشفى إلا أن أسرتها كذبت هذه الأخبار آنذاك واكدت على أنها في حالة من التحسن المستمر ولكن ما كان الأمر سوى بضعة أيام متبقية لها على قيد الحياة ،لتفارق جمهورها ومحبيها اليوم من داخل مستشفى الجلاء تاركة لنا رصيدا ضخما من الثروة الفنية العريقة اتحاد ذكراها على مدار الأعوام القادمة.

وفاة الفنانة شادية
وقد أعلنت نقابة الممثلين عن مدى حزنها واساها اعبر وفاة الفنانة شادية مؤكدة على أن الوسط الفني قد فقد علم ورمز من الرموز الفنية العريقة ،وقد تواصلت النقابة مع أسرة الفنانة شادية من أجل الاتفاق على كافة الخطوات اللازمة خلال الساعات العصيبة القادمة وترتيب كافة الإجراءات الخاصة بالجهاز والدفن مؤكدين على أن شادية لابد وان توفى حقها حتى وان كانت ليست بيننا ،وهذا هو ما أكده أحد مسئولي النقابة حيث أكد على النقابة أعلنت عن أملها التام لجميع الإجراءات والخطوات الخاصة بالجهاز والدفن والعزاء مؤكدين على أن هذا الأمر شئ لا يمر أمام ما قدمته هي الفن المصري والعربي.

وعن قريب سوف تعلن النقابة عن جميع التفاصيل الخاصة بتوقيت الدفن ومكان الصلاة على المرحومة كما انها سوف تصرح اليوم او باكرا عن موعد ومكان العزاء لاستقبال جميع المعزيين سواء من داخل الوسط الفني أو من خارجه.



 
الاسم البريد الاكتروني