جامعة الأقصى تحتضن يوم الباحث العربي وتعلن انطلاقه من داخلها

آمنة سعيد حسونة/ غزة
على هامش الندوة التعريفة بمنصة اريد 

 /site/photo/10776
 
نظمت كلية الإعلام بالتعاون مع عمادة الدراسات العليا والبحث العلمي بجامعة الأقصى اليوم الخميس، ندوة للتعريف بمنصة أريد للباحثين العرب والاحتفال بيوم الباحث العلمي العربي .
 
حضر الندوة عدد من الشخصيات البارزة ولفيف من طلبة الجامعة وباحثين من خارجها بالاضافة للعديد من اعضاء الهيئة التدريسية بالجامعة، وافتتح الندوة الدكتور ماجد تربان عميد كلية الإعلام بالجامعة والذي رحب بالحضور الكريم، مؤكداً على أهمية البحث العلمي في الدول العربية وما يؤدي من رقي ونهوض بالأمم حيث التقدم والرقي والتطور اصبح يقاس بحجم الاهتمام بالبحث العملي ومدى الاعتناء به ودعمه بكافة السبل التي تعمل على تطوره .
 
 /site/photo/10777
 
ودعا تربان المختصين والباحثين الى ضرورة الارتقاء بابحاثهم والتشبيك مع المؤسسات المختلفة التي تدعم البحث العلمي وتوفر بيئة مناسبة له كمنصة اريد التي تعتبر الحاضنة الاولى للباحثين الناطقين بالعربية على مستوى العالم، والتي تتمتع بالعديد من الميزات التي تؤهلها لاطلاق العديد من المحافل العلمية التي يلتقي فيها الباحثين من كافة الاختصاصات ويتناقشون في العديد من الموضوعات التي تخدم الامة الاسلامية وتعمل على النهوض بها،  اضافة الى تطرقها الى المستجدات العلمية في البحث العلمي وتعمل على احتضانه.
من جانبه قال الدكتور عبد الحكيم الطلاع مساعد نائب رئيس جامعة الأقصى لشئون البحث العملي والدراسات العليا  إن الدول العربية تفتقر للتطبيق العلمي للبحوث العلمية ،مقارنة بما يتم تطبيقه في الدول الأجنبية وموازنتها بين الجانب النظري والعملي .
 
وأشار الطلاع إلى أن البحوث في بلادنا تبقى حبرا على ورق مع احتياج الواقع لنتائج هذه البحوث .
وأكد الطلاع على أن  الدور الكبير يقع على عاتق الجامعات في احتضان الأبحاث العلمية والباحثين ومساعدتهم في انجازها وإخراجها لأرض الواقع .
 
/site/photo/10778  
 
كما ونقل الدكتور الطلاع تحيات رئيس الجامعة الدكتور كمال الشرافي  ونائبه للبحث العملي الاستاذ الدكتور محمد سلمان الذي لم يتسنى له الحضور لانشغاله .
 
وفي السياق  شكرت الأستاذة أسماء غراب منسقة شبكة أريد في فلسطين جامعة الأقصى على قيامها بهذه الندوة للتعريف بالمنصة واحتضانها لفعالية اطلاق يوم الباحث العلمي العربي .
 
وبينت غراب خلال حديثها عن المنصة أنها مجموعة من الخدمات المجانية الخاصة بالباحثين الناطقين باللغة العربية لدعم حركة البحث العلمي وفق أعلى المعايير المعمول بها دولياً.
 
وأوضحت غراب أن المنصة هي مؤسسة غير ربحية تهدف لتحقيق أهداف علمية والتي تم إنشاؤها من قبل عدد من الباحثين والمهتمين بتطوير البحث العلمي وتوسيع فرصه .
 
/site/photo/10779  
 
وخلال الندوة قام الدكتور إسماعيل حسونة منسق منصة أريد في جامعة الأقصى بتقديم فيديو يعرض فيه تجربة الباحث المؤسس للمنصة الدكتور سيف السويدي في انشاء المنصة والعقبات التي تواجه الباحثين في الدول العربية أثناء إنجاز بحوثهم وخروجها لأرض الواقع .
كما وعرض مجموعة من شرائح برنامج البوربوينت التي تم من خلالها التعريف بمنصة أريد وخدماتها وأهدافها ووسمها ومن يمكنه استخدام المنصة بالإضافة لتوضيح عن كيفية التسجيل بها .
 
 /site/photo/10780
 
وأوضح حسونة أن المنصة سهلت الوصول إلى اسم الباحث وأعماله بسهولة ويسر من خلال رقم يتم إعطائه لكل باحث يسجل بالمنصة .
 
وفي ختام الندوة تم التقاط صورة تذكارية للندوة ، وأيضا تم انطلاق  فعاليات يوم الباحث العربي العلمي من جامعة الأقصى .
 






 
الاسم البريد الاكتروني