المتحف البريطاني يعيد قطعا أثرية عراقية منهوبة


2018-08-10
/site/photo/11188 
 
أعلن المتحف البريطاني  نه يقوم حاليا بإعادة مجموعة من القطع الأثرية المنهوبة والتي تعود إلى خمسة آلاف عام إلى العراق، حسبما أفادت وسائل الإعلام المحلية .

قال المتحف إن هذه القطع الثماني، وهي عبارة عن أقماع من الصلصال عليها نقوش مسمارية وراية مصنوعة من الرخام على شكل ثور، صادرتها الشرطة البريطانية في عام 2003 من تاجر آثار - توفي الآن - بلندن .

وكانت الشرطة قد قامت في وقت سابق من العام بتسليم القطع للمتحف حيث قرر الخبراء أنها جاءت من معبد في تيلو جنوبي العراق .

ويصعب عادة تحديد أصل مثل هذه العناصر، ولكن بعض القطع الأثرية أعطت علماء الآثار مفتاحا . فالأقماع الصلصالية المصنوعة عن طريق الحرق متطابقة مع أقماع عثر عليها في أحد المواقع في تيلو ( مدينة جرسو السومرية القديمة ) .

وقال سيباستيان ري كبير خبراء الآثار بالفريق إن "القطع المكسورة التي تركها اللصوص بجوار الفتحات المنهوبة كانت عبارة عن أقماع مكسورة تحمل تماما نفس النقوش التي وجدناها على الأقماع التي صودرت" .

وسيتم تسليم هذه القطع إلى سفير العراق لدى بريطانيا خلال مراسم خاصة ستقام في المتحف يوم الجمعة .



 
الاسم البريد الاكتروني