فرط نشاط الغدة النخامية hyperpituitarism/3

عندما تكون الغدة النخامية مفرطة النشاط، سوف تفرز كميات زائدة من بعض الهرمونات . يرجع فرط نشاط الغدة النخامية في معظم الأحيان إلى وجود ورم حميد ( غيرسرطاني ) في الغدة .

أعراض فرط نشاط الغدة النخامية
 
ترتبط أعراض فرط نشاط الغدة النخامية بالهرمون الذي يزداد انتاجه، حيث يرتبط ازدياد انتاج كل هرمون بحصول مرض معين . هنا سوف نشرح الأمراض المرتبطة بفرط نشاط الغدة النخامية وأعراض كل منها .

ما هي الأمراض الحاصلة بسبب فرط نشاط الغدة النخامية ؟
تتضمن تلك الأمراض ما يلي :
متلازمة كوشينغ Cushing’s syndrome (فرط كورتيزول الدم hypercortisolism)
إذا أفرزت الغدة النخامية كثيراً من هرمون ACTH، سوف تفرز الغدتان الكظريتان كورتيزول أكثر من اللازم. ينظم الكورتيزول استقلاب البروتينات والدهون والكربوهيدرات، كما يتداخل في استجابات الجسم الالتهابية والمناعية. تتضمن أعراض متلازمة كوشينغ تراكم الدهون في أعلى الجسم والشعرانية عند النساء وعلامات شد زهرية أو أرجوانية اللون على جلد البطن وميل لحدوث كدمات بسهولة. تصبح العظام هشة وتميل للانكسار بسهولة.

ضخامة النهايات Acromegaly
يتسبب ازدياد افراز هرمون النمو (GH) عند البالغين بضخامة اليدين والقدمين. كما يمكن أن يتسبب بتغير بنية الوجه – حيث يبرز الحاجبان والفك للخارج، ويصبح الأنف والشفتان واللسان أكبر، وقد يصير الجلد سميكاً وخشناً ودهنياً. قد تتسبب ضخامة النهايات بعدم انتظام العادة الشهرية وضعف انتصاب عند الرجال. تشمل الأعراض الأخرى اضطرابات في النوم والبصر وصداع وإنهاك وضعف. كما يمكن أن ترفع ضخامة النهايات خطورة الإصابة بارتفاع ضغط الدم ومرض السكر والنوبة القلبية وأنواع معينة من السرطانات. يتسبب ارتفاع مستوى هرمون النمو عند الأطفال والمراهقين بمرض اسمه العَملقَة gigantism. يكون لدى الأطفال المصابين بالعملقة ذراعان وساقان أطول من المعتاد وقد يصل طولهم إلى 220 سنتمتر أو أكثر.

الورم البرولاكتيني Prolactinoma
يمكن أن يتسبب ورم في الغدة النخامية اسمه الورم البرولاكتيني بأن تفرز الكثير من هرمون البرولاكتين. يسبب ارتفاع البرولاكتين باضطراب الوظائف التناسلية عند الرجال والنساء عن طريق تغيير إفراز الهرمونات من المبيضين والخصيتين. يسبب الورم البرولاكتيني عند النساء غير الحوامل وغير المرضعات بأن يشكين من إيلام في الثديين ومن إفرازهما للحليب (نز الحليب galactorrhea). يمكن أن تصبح العادة الشهرية عند النساء غير منتظمة وقد تغيب تماماً. يمكن أن تصاب النساء بالعقم وقد يفقدن رغبتهن بالجنس . وقد يصير الجماع مؤلماً عندهن بسبب جفاف المهبل .

العرض الأكثر بروزاً عند الرجال هو ضعف الانتصاب، وقد يشكون كذلك من نقص الدافع الجنسي ونقص الخصوبة وانخفاض الحيوية . قد يفرز الرجال المصابون في أحوال نادرة الحليب من أثدائهم .

فرط نشاط الغدة الدرقية Hyperthyroidism
إذا تسبب فرط نشاط الغدة النخامية بزيادة إنتاج الهرمون المنبه للدرق (TSH) فسوف تصبح الغدة الدرقية مفرطة النشاط. يمكن أن تتألف الأعراض من العصبية وسرعة أو عدم انتظام ضربات القلب ونقص الوزن والإنهاك وضعف عضلي.

أسباب فرط نشاط الغدة النخامية
يرجع فرط نشاط الغدة النخامية في معظم الأحيان إلى الأورام الحميدة. لا نعرف على وجه اليقين سبب حصول هذه الأورام. بحسب نوع الخلايا  النخامية التي تصاب بالورم، تبدأ الغدة النخامية بإفراز كميات كبيرة من هرمون أو اثنين.

تحدث الأورام النخامية في بعض الأحيان بسبب حالة وراثية اسمها تَكَوُّن الورم الصماوي المتعدد النوع 1 (MEN1). يتسبب هذا المرض كذلك بنشوء أورام حميدة في البنكرياس والغدد جارة الدرقية. يحصل فرط نشاط الغدة النخامية في أحيان نادرة إلى وجود ورم سرطاني أو اضطراب في الوطاء.

تشخيص فرط نشاط الغدة النخامية
يبدأ الطبيب بأخذ التاريخ المرضي للمريض وسؤاله عن الأعراض التي يشتكي منها. بعدها قد يطلب فحوص مخبرية لقياس مستويات الهرمونات في الدم أو البول. ربما نجري فحوص تشخيصية متنوعة بحسب السبب المحتمل.

في حال الاشتباه بالورم البرولاكتيني سوف نجري فحوص لقياس مستوى البرولاكتين في الدم. يمكن أن يتسبب قصور الغدة الدرقية بفرط البرولاكتين في الدم، لذلك ينبغي إجراء فحوص لاستبعاد هذا الاضطراب.

في حال الاشتباه بضخامة النهايات، تكون مستويات هرمون النمو في الدم مرتفعة عادةً. تختلف مستويات هرمون النمو من وقت لآخر لأن الغدة النخامية تفرزه على شكل دفقات. نجري في غالب الأحيان اختبار تحمل الغلوكوز الفموي من أجل تشخيص ضخامة النهايات. يحصل عند الأصحاء انخفاض في مستوى هرمون النمو الدموي بعد اختبار تحمل الغلوكوز الفموي، وهو الأمر الذي لا يحدث عند مرضى ضخامة النهايات.

في حال متلازمة كوشينغ يمكن أن يطلب الطبيب فحوص بهدف استبعاد الأسباب الأخرى، مثل ورم الغدة الكظرية أو استخدام أدوية الستيروئيدات القشرية. ومن الفحوص الأخرى اختبار كبح الديكساميثازون مرتفع الجرعة high-dose dexamethasone suppression test وأخذ عينة دموية محددة، حيث تؤخذ العينة الدموية من الجيب الوريدي الذي  يفرغ الدم من الغدة النخامية.

إذا أشارت الفحوص التشخيصية المخبرية لوجود ورم في الغدة النخامية، نجري  فحوص تشخيصية شعاعية من أجل تحديد مكان وحجم الورم.

علاج فرط نشاط الغدة النخامية
يعتمد العلاج على السبب الكامن:
الجراحة: يوصي الأطباء عادة بعملية اسمها استئصال الورم الغدي عبر العظم الوتدي transsphenoidal adenomectomy لمرضى ضخامة النهايات أو متلازمة كوشينغ. يجري الجراح شقاً صغيراً عبر الأنف أو الشفة العليا ليصل إلى الغدة النخامية ويستأصل الورم. ومع أن هذه العملية معقدة، إلا أن نسبة نجاحها تتجاوز 80% لو قام بها جراح خبير. تتضمن مضاعفات الجراحة الاعتماد الدائم على المعالجة الهرمونية التعويضية للهرمون النخامي وتسرب السائل الدماغي  الشوكي.
الأدوية: يمكن أن نلجأ إلى الأدوية من أجل جعل الأورام الكبيرة تنكمش قبل الجراحة أو في حال كانت الجراحة غير ممكنة. تشكل الأدوية التي تقلل مستويات البرولاكتين أفضل خيار لعلاج الورم البرولاكتيني عادة. يثبط الدوبامين (Dopamine) إفراز البرولاكتين. البروموكربتين Bromocriptine والكابيرغولين Cabergoline هما محاكيان للدوبامين (يعملان مثل الدوبامين) يمكنهما أن يقللا حجم الورم البرولاكتيني ويعيدان مستويات البرولاكتين إلى الحدود الطبيعية.
يمكن علاج مرضى ضخامة النهايات بمناهضات السوماتوستاتين (Somatostatin) من أجل تقليل حجم الورم النخامي وتقليل انتاج هرمون النمو. ويمكن إشراك محاكيات الدوبامين مع مناهضات السوماتوستاتين.
المعالجة الشعاعية: يمكن الاستفادة من المعالجة الشعاعية لعلاج المرضى الذين لا يمكن أن يخضعوا للجراحة أو الذين يتبقى عندهم أنسجة ورمية بعد الجراحة لا تستجيب على الأدوية. توجد مقاربتان للقيام بالمعالجة الشعاعية: تقليدية وبالتصويب المجسم.




 
الاسم البريد الاكتروني