أغنية حب للمسحوقين

شاكر فريد حسن
/site/photo/11715
منذ صغري وأنا أعشق
الكلمة المقاومة 
الغاضبة 
والزهر 
والأماني 
وكبرت وفي قلبي 
حلمًا 
وثورة 
وشغفًا بالمعرفة 
واعجابًا بالصعاليك 
وكنت أغفو على أشعار 
عروة بن الورد 
وكم هز وجداني الأمام 
علي ابن طالب بقوله:
لو كان الفقر رجلًا لقتلته 
ورددت مع أبي ذر الغفاري صرخته: 
" عجبت لمن لا يجد القوت في بيته
لا يخرج للناس شاهرًا سيفه "
فسرت على خطى الأولين
بعد أن انتميت لمعسكر 
العمال والشغيلة 
في دروب المسحوقين 
وازددت قناعة بعدالة قضيتهم 
الطبقية 
وإيمانًا بانتصارها 
حين قرأت تراث ماركس 
ولينين  
وكم هتفت في مظاهرات 
أول أيار 
في تل الربيع 
وأم الفحم 
وناصرة زيّاد 
وكرست يراعي 
وكلماتي 
وكل أحلامي لأجلهم  
فطوبي لمن يذود عن 
فقراء الوطن 
ولمن يربط القول بالممارسة
ويعمّد الألم بالفعل 
ويمضي في ذات الدرب 
ويواصل مع الشعب والرفاق 
رحلتهم الكبرى 
يوزع المطارق والمعاول 
وبهدم أسوار الظلم 
وبنايات القهر 
والاستغلال 
والعبودية 
ويزرع النخلة الحمراء 
ويشيّد مملكة الحرية 
والشمس 
مدججًا بالأمل 
ورايات النصر 




 
الاسم البريد الاكتروني