تفصيلٌ في الكآبة

هل تكونُ السماءُ مناوِئــــةً ؟
ربّما ...
آنَ لا تَمْرُقُ الشمسُ فيها
آنَ لا يَمْرُقُ الطيرُ فيها
آنَ يبدو الشجرْ
حَجَــراً ...
آنَ لا ترتدي امرأةٌ غيرَ معطفِها .
آنَ آوي إلى البردِ إذ يتقاســمُـني والســرير ...


..............
..............
..............
السماءُ مناوِئةٌ !
حَـسَـنــاً !
إن ذلك عهدي بها ، منذُ أنْ خلَقَ اللهُ هذي السمـــاء !

استكهولم 07.04.2011




 
الاسم البريد الاكتروني