فيلم الرعب Insidious يتصدر إيرادات السينما الأمريكية

 الاثنين، 16 سبتمبر/ أيلول، 2013

احتل فيلم الرعب Chapter 2 :Insidious المركز الأول في شباك التذاكر في الولايات المتحدة الأمريكية محققا 41 مليون دولار، وهو الجزء الثاني المتمم للفيلم.
وبلغت حصيلة ما حققه الفيلم في عطلة نهاية الأسبوع ثلاثة أضعاف ما حققه الجزء الأول لنفس الفليم، والذي صدر في عام 2010.

ووصل الفيلم الجديد إلى دور السينما يوم الجمعة 13 من سبتمبر/أيلول، فيما وصفه الناقد السينمائي بموقع هوليود دوت كوم باول ديرغارابيديان بأنه "تاريخ مثالي للإصدار".
وأضاف الناقد السينمائي أن مخرج الفيلم جيمس وان استطاع أن يحقق نجاحا كبيرا في مجال أفلام الرعب. ويلعب بطل الفيلم باتريك ويلسون دور الزوج ووالد الصبي الصغير الذي تنجذب إليه الأشباح والأرواح الشريرة.
كما افتتح فيلم "العائلة" في المركز الثاني، وتراجع فيلم الخيال العلمي "ريديك" للمركز الثالث.
وقال جيم أور، رئيس التوزيع بمؤسسة فيلم ديستركت، إن مبيعات تذاكر فيلم Chapter 2 :Insidious بلغت ضعف التوقعات تقريبا، ووصف أفراد فريق العمل بالفيلم بالموهوبين.
وتصدر فيلم رعب آخر بعنوان The Conjuring بطولة باتريك ويلسون وللمخرج الأسترالي جيمس وان شباك التذاكر في السينما الأمريكية في شهر يوليو/تموز.
وحقق فيلم الخيال العلمي "ريديك"، الذي كان يحتل المركز الأول الأسبوع الماضي، سبعة ملايين دولار، وشارك فيه نجم أفلام الحركة والإثارة فين ديزل.
وحقق فيلم العائلة من إخراج لوك بيسون 14.5 مليون دولار خلال عطلة نهاية الأسبوع، ويقوم ببطولته الممثل روبرت دي نيرو، والذي لعب دور عميل للمافيا يوضع ضمن قائمة حماية الشهود هو وزوجته وأولاده. وقامت بدور الزوجة في الفيلم الممثلة ميشيل فايفر.
واحتل فيلم The Butler للمخرج لي دانيالز المركز الرابع، بينما جاء الفيلم الكوميدي لجنيفر أنتيسون We're the Millers في المركز الخامس.




 
الاسم البريد الاكتروني