انطلاق "ستار أكاديمي" للمواهب العربية مساء الخميس في موسمه التاسع بلبنان

26/09/2013

بستة عشر مشتركا، نصفهم من الذكور ونصفهم الآخر من الإناث، ينتمون إلى دول عربية عدة وتراوح اعمارهم بين 18 و24 عاما، يعود برنامج المواهب "ستار اكاديمي" مساء الخميس عبر شاشتي "المؤسسة اللبنانية للارسال" (ال بي سي انترناسيونال) و"سي بي سي" المصرية، في موسمه التاسع، بعد توقف عامين، ليتخرج منه بعد نحو اربعة اشهر نجم عربي جديد.

وأكدت لارا حداد، مديرة شركة "انديمول- الشرق الاوسط"، منتجة العمل، أن "بين المشتركين الستة عشر، أكثر من مشروع نجم".

واضافت لوكالة فرانس برسى "نحرص على أن يكون البرنامج إنطلاقة للطالب الذي يفوز بالجائزة الاولى، لا أن يتوقف عن العمل بعد بضعة أشهر. الفائز ببرنامجنا لا ينساه الجمهور بعد مدة، بل يرسخ حضوره في إذهان الناس ويصبح نجما. وقد اخترنا للبرنامج هذا الموسم شعار (خلي نجمك يلمع)".

وأشارت حداد إلى أن "الالاف تقدموا للاختبارات الأولية للمشاركة في البرنامج، وتم اختيار المشتركين الستة عشر منهم بعد غربلتهم على مراحل".

وأكدت أن المتأهلين إلى المرحلة النهائية "لم يترددوا في المجيء إلى لبنان رغم الأوضاع المتوترة في المنطقة".

وقالت "كان عليهم أن يأتوا إلى لبنان قبل ثلاثة اسابيع من البرايم الأول لكي يشاركوا في التحضير للتدريبات التمهيدية، ورغم الكلام حينذاك عن حرب وضربة عسكرية لسوريا، لم يابه أي منهم، وفوجئنا بأن حماستهم لم تتراجع، ولم يلغ اي منهم مشاركته في البرنامج".

وعزت حداد عودة "ستار اكاديمي" بعد عامين من التوقف، الى "مطالبة الناس" بإحيائه، مذكرة بـ"نجاحه الجماهيري على مدى ثمانية مواسم".

وانتقلت الإدارة الإنتاجية للبرنامج إلى شركة "انديمول- الشرق الاوسط"، وستتولى الكاتبة والممثلة اللبنانية كلوديا مارشليان رئاسة الأكاديمية، خلفا لرولا سعد التي شغلتها منذ انطلاقة البرنامج في 2003 حتى توقفه في العام 2011.

غير إن التغييرات في البرنامج نفسه ستكون محدودة، بحسب حداد، التي أوضحت قائلة "لا يمكن ان نغير في مفهوم البرنامج المقتبس اصلا عن النسخة الأجنبية، لكن التغيير يشمل بعض العناصر، كلجنة التحكيم والقواعد التي تتعلق بالمشتركين داخل الاكاديمية، والتنوع في اللوحات الفنية، اما جوهر البرنامج فيبقى هو نفسه، اذ يندرج ضمن تلفزيون الواقع حيث يمضي المشتركون اربعة اشهر داخل اسوار الاكاديمية يتعلمون على مراحل ان يصبحوا فنانين متكاملين".

وستستمر هيلدا خليفة في تقديم "ستار اكاديمي"، وكذلك يبقى طوني قهوجي مخرجا له، علما أنهما رافقا البرنامج منذ موسمه الاول.

أما لجنة التحكيم، فتضم، إلى رئيسة الاكاديمية كلوديا مارشيليان، كلا من استاذة الصوت ميري محفوظ واستاذة الرقص اليسار كركلا واستاذ الموسيقى خليل ابوعبيد.

وتعود الى الاكاديمية استاذة المسرح بيتي توتل بعد مشاركتها في الموسمين الاول والثاني، وينضم اليها الملحن اللبناني هشام بولس.

أما التغيير الأبرز، فيطال موعد عرض البرايم، إذ لن يكون مساء الجمعة كما في المواسم الماضية، بل سينقل إلى مساء الخميس. وقالت حداد في هذا الصدد "نحن نراهن على ان يحظى بنسبة مشاهدة عالية اكثر من الجمعة، فمعظم الناس يلازمون منازلهم مساء الخميس وخصوصا في الخريف اولشتاء، في حين أن كثرا منهم يخرجون الجمعة".

وبامكان الجمهور متابعة الحلقات اليومية التي تسرد يوميات الطلاب على شاشات "ال بي سي انترناشونال" "وسي بي سي"، وعبر شبكات التواصل الاجتماعي.

وتجدر الإشارة إلى أن من ابرز الفائزين في برنامج "ستار اكاديمي" المغني اللبناني جوزف عطية، والمغنية العراقية شذا حسون.

أ ف ب



 
الاسم البريد الاكتروني