وفاة نيجل دافنبورت الممثل البريطاني الشهير

الأربعاء، 30 أكتوبر/ تشرين الأول، 2013

 أشتهر دافنبورت أكثر بدوره في فيلم "رجل كل المواسم" الذي فاز بالأوسكار عام 1966.
توفي الممثل البريطاني المخضرم نيجل دافنبورت عن عمر يناهز 85 عاما.
وقال وكيل أعماله نيكولاس يونغ لبي بي سي إن دافنبورت توفي في 25 أكتوبر/تشرين الأول بعد معاناة مع الالتهاب الرئوي.
وخلال مشواره الفني الذي يمتد لأكثر من 50 عاما، شارك دافنبورت في أفلام من بينها "رجل لجميع المواسم" و"عربات الحريق " بالإضافة إلى المسسلسل التلفزيوني "هاواردس واي".
ويشتهر الممثل جاك، نجل دافنبورت، بأدواره في أفلام "قراصنة الكاريبي" ومسلسل "هذه الحياة" أو "ذيس لايف" من إنتاج بي بي سي.
وقال يونغ "لقد كانت ميزة وأمرا مبهجا وشرفا لي أنني مثلت نيجل. لم يكن (دافنبورت) ممثلا متميزا فحسب، بل كان رجلا لطيفا وودودا وذكيا".
وأضاف "كانت أدواره على مدى السنوات قوية ومثيرة، وكان من الممتع الاستماع لصوته، الذي كان يحسده عليه الكثير من الممثلين الطموحين".
وتابع "لم يخش مطلقا التعبير عن رأيه، وعاش حياته كاملة واستمتع بالفترة التي تقاعد فيها عن العمل، ولكونه يحظى بشهرة كبيرة على المستويين الشخصي والمهني، فإن الناس سيفتقدونه بشكل يثير الأسى".
مشوار حافل
ولد دافنبورت في مايو/أيار 1928، ودرس دافنبورت الانجليزية في كلية الثالوث "ترينيتي كوليدج" بأوكسفورد، والتحق هناك بجمعية الدراما التابعة لجامعة أوكسفورد وقرر العمل في التمثيل.
ومعظم أعمال دافنبورت في بداياته كانت في المسرح وأول دور له كان كممثل بديل في مسرحية "قيم نسبية" أو "ريلاتيف فاليوز" لنويل كاوارد التي عرضت على مسرح سافوي.
وانضم بعدها إلى شركة مسرح البلاط الملكي البريطاني حيث ظهر في أكثر من اثني عشر مسرحية من بينها "مذاق العسل"، وهي المسرحية التي أداها على مسرح برودواي عام 1960.
وفي مسيرته السينمائية، شارك دافنبورت في أفلام بينها "رياح جامايكا العالية" و فيلم "جزيرة الدكتور موريوو" وفيلم "من دون أدنى فكرة."
وأشتهر أكثر بدوره في فيلم "رجل كل المواسم" الذي فاز بالأوسكار عام 1966.
وشارك دافنبورت في عشرات المسلسلات من بينها "مغامرات روبن هود" و "القديس" و "المنتقمون" و "ركوب جنوبي" أو "ساوث رايدنغ".
وخلال مشاركته في العمل الدرامي الذي انتجته بي بي سي في الثمانينيات من القرن الماضي "هواردز واي"، لعب دافنبورت دور السير ادوارد فرير، والد قطب العقارات تشارلز فرير.
كان دافنبورت عضوا نشطا في نقابة حقوق الممثلين "اكويتي"، وتولى رئاستها خلال الفترة من 1986 وحتى 1992.
وشملت أحدث الأعمال التي شارك فيها دافنبورت المسلسل الهزلي "ست كوم" من إنتاج بي بي سي والعمل الدرامي "جرائم قتل ميدزومر" من إنتاج شبكه اي تي في بالإضافة إلى الأداء المسرحي لرواية "ديفيد كوبرفيلد" عام 2000.
تزوج دافنبورت مرتين، الثانية من الممثلة ماريا ايتكن، وترك بعد وفاته ولدين هما جاك وهوغو والابنة لورا.




 
الاسم البريد الاكتروني