إصدار جديد "التجربة الجزائرية في مكافحة الإرهاب"


ملخص الكتاب وفقا لما أورد الناشر "إي-كتب" لندن: 
ما هي ظروف نشأة الظاهرة الإرهابية في الجزائر؟ كيف تطورت وما هو واقعها اليوم؟ كيف واجهت السلطات الجزائرية هذه الظاهرة على امتداد سنوات ظهورها وحتى اليوم؟ انطلاقا من هذه الأسئلة يقدم اليمين زرواطي، دراسة غنية للظاهرة الإرهابية الجزائرية. وبحكم ان تلك الظاهرة لا تختلف، في الواقع، عن أي ظاهرة إرهابية أخرى تتخذ من "الإسلام" غطاء لها (والإسلام منها براء)، فان التمعن في تجربة واحدة منها، سوف يعين على إضاءة الظاهرة في كل مكان. ولا شك ان سبل المواجهة يمكن أن تختلف من مكان الى آخر. كما لا شك ان تجربة المواجهة في الجزائر لم تكن من دون مثالب خطيرة، ولكن هل من سبيل أفضل للفهم لا يبدأ بالمعرفة؟ يعرض اليمين زرواطي سبيلا واضحا للمعرفة، أجرى فيه تحليلا للإرهاب والسبل الإستراتيجية الكفيلة بمكافحته والقضاء عليه من خلال خلفية منهجية دقيقة وبناء نظري وتطبيقي متكامل، يسمح (كما يقول المؤلف) بالوقوف عند الظاهرة ثم قراءة ما جاء حولها من تنظيرات وفي الأخير تحليلها بالمقارنة مع الواقع الميداني لها، حيث اشتمل الإطار النظري على قراءة علمية موسعة للظاهرة الإرهابية بشكل عام، ثم وقفة كرونولوجية شاملة للنشاط الإرهابي في الجزائر، وفي الأخير تحليل منطقي للتجربة من خلال عرض أوجه التوفيق والإخفاق وأفق تطويرها مستقبلا في الإطارين الداخلي والخارجي. ويؤكد المؤلف في الوقت نفسه "على أنه لا يمكن دراسة الإرهاب كظاهرة مستقلة بل كوحدة مرتبطة بمجموعة من العوامل الإجتماعية، الثقافية الإثنية، السياسية والإقتصادية، ومن خلال جوانب تقنية، فنية، تكيتيكية واستراتيجية، حتى نتمكن من الوقوف الموضوعي الدقيق عند جوانبها الأساسية وحتى نتمكن من تحديد الأدوات الجوهرية الكفيلة بتحليلها تحليلا علميا دقيقا، ثم حتى نتمكن من بناء استراتيجية كفيلة بمحاربتها أو مكافحتها، القضاء النهائي عليها ومحو آثارها، ثم وقاية المجتمع البشري عموما والمجتمع الجزائري خصوصا من عودتها إلى الظهور". إنه كتاب غني وقيّم لكل من تعنيهم ظاهرة الإرهاب. 
وكان من خير دواعي المسرة، بالنسبة للناشر، أن يختار المؤلف جعل كتابه، بطبعته الألكترونية، مجانيا. للحصول على نسخة مجانية من الكتاب:
 http://e-kutub.com/

تحياتي

الصحافي : زرواطي اليمين - باريس



 
الاسم البريد الاكتروني