وفاة الشاعرة الأمريكية مايا أنجيلو عن 86 عاما

 الأربعاء، 28 مايو/ أيار، 2014

تعد أنجيلو أحد الأصوات الأدبية القيادية على مدى الخمسين عاما الماضية. وذاعت شهرتها أكثر عند نشر مذكراتها في عام 1969 تحت عنوان "أعرف لماذا يغرد الطائر الحبيس".
وكان هذا هو الجزء الأول، من بين سبعة أجزاء لسيرتها الذاتية، التي تابعت فيها حياتها منذ الطفولة التي عانت فيها من سوء المعاملة والاضطهاد، في منطقة ديب ساوث في حقبة الثلاثينيات.
وتشمل مجموعاتها الشعرية:
مجموعة "أعطني كوب ماء بارد قبل أن أموت" التي نشرت عام 1971،
"مازلت أنهض"، التي نشرت عام 1978،
"الآن تصدح سبأ بالأغنية"، ونشرت عام 1987،
"لن يحركني شيء"، ونشرت عام 1990.
وقد بيع من قصيدتها "على نبضات الصبح" التي كتبتها للرئيس الأمريكي بيل كلينتون خلال حفل تنصيبه الأول، أكثر من مليون نسخة في الولايات المتحدة الأمريكية.
في القاهرة
انتقلت مايا انجلو في عام 1960 للاقامة في القاهرة حيث عملت رئيسة لتحرير صحيفة The Arab Observer الاسبوعية الناطقة بالانجليزية، وفي العام التالي انتقلت الى غانا حيث عملت مدرسة في كلية الموسيقى والتمثيل التابعة لجامعة غانا كما عملت محررة المنوعات في مجلة The African Review، كما كتبت مقالات نشرتها صحيفة The Ghanaian Times.
واتقنت انجلو خلال السنوات التي قضتها في الخارج اللغات الفرنسية والاسبانية والايطالية والعربية، كما التقت في غانا بمناضل الحقوق المدنية مالكولم اكس.
وعندما عادت الى الولايات المتحدة في عام 1964، تعاونت انجلو مع مالكولم اكس في تأسيس منظمة الوحدة الافريقية الامريكية



 
الاسم البريد الاكتروني