اليونسكو تحث العراقيين على حماية ارثهم الحضاري

 الثلاثاء، 17 يونيو/ حزيران، 2014

 قطع اثرية اعادتها الى العراق الحكومات الامريكية والالمانية والاسترالية والكويتية واللبنانية والمغربية. اعادت هذه الحكومات 166 قطعة كانت قد نهبت بعيد الغزو الامريكي عام 2003.
ناشدت منظمة الامم المتحدة للثقافة والفنون الاطراف المتناحرة في العراق حماية ارث البلاد الحضاري، محذرة اياها من ان التعرض للآثار والمواقع الدينية سيعد "جريمة حرب."

وعبرت ايرينا بوكوفا رئيسة المنظمة عن قلقها ازاء "تجدد المعاناة الانسانية وفقدان الارواح" في العراق"، وعن خشيتها من تعرض ارث العراق الحضاري للتدمير والسرقة.
وقالت في بيان اصدرته في باريس "اناشد كافة الطراف الامتناع عن كل ما من شأنه الاضرار بالارث الحضاري بما فيه المواقع الدينية. ان تعمد ايذاء هذه المواقع يعد جريمة حرب ويشكل ضربة لهوية الشعب العراقي وتاريخه."
يذكر ان العراق يشهد اسوأ اعمال عنف منذ سنوات، بعدما تمكن مسلحو الدولة الاسلامية في العراق والشام (داعش) من السيطرة على مساحات شاسعة من البلاد.
وكانت 32 الف قطعة اثرية على الاقل قد نهبت من 12 الف موقع آثاري في العراق بعيد الغزو والاحتلال الامريكي للعراق عام 2003، كما نهبت 15 الف قطعة اخرى من المتحف العراقي ببغداد.



 
الاسم البريد الاكتروني