في حقيبتنا حضور/قصيدة

استيقظي /وامسحي دموعك /بمنديل من الغضب ,
البسي ثوباً من خضار الغابات /وفوطة /من زرقة البحار ,
تفاصيل...

رؤية واقعية...؟/قصة قصيرة

إحتد النقاش بين طلاب قسم الفلسفة حول مفهوم الواقعية . أحمد القى شبه محاضرة ادّعى فيها ان النقاش عن الواقعية يفتقد لتحديد دقيق لنوع الواقعية التي يقصدها زملائه الطلاب . وتابع شارحا وملفتا النظر لمعلوماته الواسعة، ان هناك أشكال متنوعة من المفاهيم الفلسفية للواقعية، التي تطورت في اطارها مدارس فلسفية مختلفة.
تفاصيل...

العرب وصناعة دفن العروبة...؟!

بعد قرن ونيف من يقظة العرب وشعورهم القومي الذي خبا أو غفا لحين من الزمن بفعل عوامل كثيرة... كيف تبدو الأحوال العربية الآن...؟! وهل تراجعت العروبة إلى الوراء...؟! ولماذا يحدث ما يحدث الآن...؟! أهي العلة في الفكر القومي العربي أم أدوات التنفيذ؟ أم هي عوامل موضوعية أم خارجية...؟ تفاصيل...

كلّ الحُبّ في حَبّها ، أرضي طُولُ يومها ...

الحَبْلُ لم يَتمزّق !/ولنا فيه رباطٌ وخلاصٌ/نحن معشرَ الأحياء...
الحبلُ سماءٌ في حَبّ أرضي.../الحَبُّ أهلُها والحُبّ ماؤُها ،
تفاصيل...

ابدية نداء…

انت العشق ... رباه كيف أرسم لك الفؤاد محترقا/ما نجح قبلي في رسمه ولا بعدي أحد
تعالي ... هنا فقد فرشت لك المروج .../ أنت قمري... فمالذي تفيده النجوم؟؟؟
تفاصيل...

قصص قصيرة جداً

أُفِيقُ لأجدني فيجُبِّ حلمي أناديها/أتحسس برفق هواءغرفتي..
أفتش عنها تحت وسادتي../التفت لقطرات مطرتدق زجاج نافدتي..
تفاصيل...

إسرائيليات: الجنرال موفاز انتصر بأصوات العرب

لجنرال شاؤول موفاز هزم زعيمة حزبه (كاديما) تسيفي ليفني وأصبح زعيم المعارضة في إسرائيل. مرة أخرى يتضح ان الرجال قوامون على النساء في إسرائيل أيضا. ولكن طبعا الأمر لا يتحقق بدون أصوات العرب، بل بحسم عربي.
واليكم الحكاية.
تفاصيل...

عبد الله بن يقطر، درس في علم التاريخ

اكاد اجزم بان الكثيرين لا يعرفون شيئا عن عبد الله بن يقطر الحميري ولهم الحق في ذلك، لانه مغمور السيرة استشهد قبل وصول الامام الحسين بن علي عليه السلام الى الكوفة، وكان قد ارسله سفيرا عنه فهو موضع ثقته لانه كما يقال عنه (لدة الحسين) اي ولد معه في زمن واحد، ولد قبل الحسين بثلاثة ايام ، وكان ابوه بقطر او يقطر خادما للرسول الاعظم عليه الصلاة والسلام، وكانت امه ميمونة حاضنة للحسين وتقول الروايات بانها لم تكن مرضعة له
تفاصيل...

توتة الحاره

ريحة مطر/والريح محتاره/وكت الورق
عن توتة الحاره/وستّي حلا
إل مالها حدا/لا ولد عندا ولا تلد/كانت غريبة بالبلد

تفاصيل...

جفاف المنسية وماء الأدب

دارمّاء" كتاب ما كان يجب أن ينشر الآن. فلو انه انتظر ألف عام، لكان اكتشافه معجزة من معجزات ذلك الزمان، ولاختلط الأمر على أهله، ليسألوا إن كانت لغته وبيئته جاءت من ألف عام مضت على هذا العام.
وهو كتابٌ ما كان يجب أن يُذكر مؤلفه بالإسم. فلو أنه "ضاع"، لكان واحدٌ من منقبي الآثار الأدبية قد عثر عليه ونسبه لأديب ما من أواسط العصر العباسي.
تفاصيل...

فنون الحداثة العبثية ( الحلقة الرابعة )

" ان وظيفة الكاتب هي أن يسمي الفأس فأسا، فإذا كانت الألفاظ مريضة فإن دورنا هو علاجها، لكن العديد من الكتاب يعززون هذا المرض. "

تفاصيل...

في غزَل الشاعر الياسري/قول في الغزل الجريء واشياء اخرى(٣)

عندما نشر الجواهري قصيدته السينية الشهيرة "النزعة! أو ليلة من ليالي الشباب" في نهاية عشرينات القرن الماضي، أحدثت حينها ردود فعل واسعة بإعتبارها إعلانا عن ولادة أو إحياء ما اصطلح عليه بالادب المكشوف الذي ازدهرفي العصر العباسي والعصور التي أعقبته تحت أسم "أدب المُجون"، والذي عجت به مظان الأدب في النثر والشعر.
تفاصيل...

في قلبي تذوبُ ..أنتَ

على أصابعي يتمــددُ/الأسبوع/وعلى أصابعي الأيامُ/والأسماءُ تضيــــــــع
يموتُ يومُ من الحنين/ويوم من الشــــــوق/يأكل ساعات الوقت/ويجوع
تفاصيل...

من مشاهد الراوي

بما أنني أبيع الأحذية،/ادعوكم يا سادتي الدُّمى،Lالى حفلة التلميع

أُلَمِّعُكُمْ أولا/ثم أوزِّعُ عليكم:الأصباغ
تفاصيل...

"قصّة قصيرة"(غجرية)

الكونُ يتربعُ على عرش البحر ِ, تعالي ونامي بجانبي كما كنت أنام في محارة ٍ.كلما قررتُ روية َ الّشمس ,يدفعني الموجَ لمغارة الجنةِ,لأنام َأكثرَ,فما زال الوقتُ مبكراً للنهوض ِ.
تفاصيل...

استدراك

نوافذ الأحلام ضيقة/وأنا واسع
وسع هذا الخراب الكبير/ألملم الخطى وأسير
أسحب خلفي/الأناشيد والفصول الوردية
تفاصيل...

قراءة في مجموعة (أغنية لآخر القادمين ) للشاعر أحمد الشادي

يشدو الشاعر أحمد الشادي حزنه في قصائده , لعله يجد فيها تعويضاً عمّا فات , أو عن فرح يرتجيه طال انتظاره , في سياق حزن يوميّ مزمن مفض إلى تحريك خيال شعري , يصنع البدائل التي قد يرضى بها الشاعر فيكتفي بإنشاد ذلك الفرح المُرتجى شعراً , حتى بدا هذا الشعر هو فرحه
تفاصيل...

القصيدة مقام الوردة/مواجهة اللامسمى/

عثمان لوصيف شاعر جزائري أرجع القصيدة الى عودتها الأبدية وجوهرها الفرد ‘ أعاد للشعر سره وسحره ..وأنت تقرأ له تشهد أسفار الرؤيا وتراتيل الجسد وترانيم الوجود ..عثمان في شعره سلطان للحب نبي للعشق ‘ سوبرماني الروح
تفاصيل...

عند أقدام ست الحبايب

تغنى الشعراء بالمرأة : أما وحبيبة , وأختا , وفي العصور الأولى كانت رمزا للخصوبة والجمال لذا نظرت لها تلك الأقوام التي عاشت آنذاك بعين القداسة وهكذا كانت عشتار في الحضارة البابلية، و أفروديت في الحضارة اليونانية، من رموز الحب والجمال
تفاصيل...

''مثقف الناتو العربي''... والبحث عن ثقافة البترودولار...؟

أصبح ''مثقف الناتو'' اليوم أخطر وأعتى تأثيراً من ''أزمة المثقفين''، فالفارق كبير بين أن تعيش طليعة إنسانية ووطنية مهمة أزمة حقيقية، فتعمل على تقصي أبعادها ومحاولة تجاوز آثارها، وبين أن تشكل الأزمة تلك الطليعة، لتحولها امتداداً لها، وتصبغها بملامحها، وتكسبها صفاتها
تفاصيل...

حوار مع الشاعرالرّوائيّ إبراهيم نصرالله

الثقافة العربيّة نفسها بحاجة إلى ثورة، والشلليّة والقطريّة وأوجه الفساد الثقافيّ اتّسعت في السّنوات الماضية، وها الشاعر والروائي ابراهيم نصرالله ولد في مخيم الوحدات في الأردن، لأبويْن فلسطينيّين هُجّرا من قرية البريج الواقعة ضمن لواء القدس في الضفة الغربيّة المحتلة، وتلقى تعليمَه الأساسيّ في مخيّم الوحدات
تفاصيل...

قصص قصيرة جدا

1-
مَنْذُورٌ ِللرَّجْمِ والعَرَجِ، بَادِي الحَرَاقِفِ، دَائِبُ التَّحَكُّكِ، يَخْفُقُ خَلْفِي الصِّياح: دَعْ، دَعِ... ، وأنا لمْ أَتَخَطَّفْ شَيْئاً ولا أَمْلِكُ إِلاّ النُّبَاح.

تفاصيل...

عناقيد أغصان دالية/مجموعة قصصية ( 2 )

للذين يذكرون أغصان دالية المجموعة القصصية الأولى فهذه عناقيدها :سيكون لكل غصن من أغصان داليتنا مجموعة عناقيد العناقيد الحلوة .... والعناقيد المرة .... وقد يجتمع في العنقود الواحد المذاقان معا حبات حلوة وأخرى مريرة .... فعناقيد أغصان داليتنا لن تختلف عن الحياة في شيء ستعكس الأيامَ بحلوها ومرها
تفاصيل...

جفاف المنسية وماء الأدب

"دارمّاء" كتاب ما كان يجب أن ينشر الآن. فلو انه انتظر ألف عام، لكان اكتشافه معجزة من معجزات ذلك الزمان، ولاختلط الأمر على أهله، ليسألوا إن كانت لغته وبيئته جاءت من ألف عام مضت على هذا العام.
تفاصيل...

ليلة في غياب الشمس/قصيدة

يتوارى النهار/وتسحب الشمس/خيوط اشعتها الشبيهة/بالثعابين
من اعناق اغصان الاشجار /وتتراخى يده /على خاصرة الصفصاف
تفاصيل...
1  2  3  4  5  6  7  8  9  10  11  12  13  14  15  16  17  18  19  20  21  22  23  24  25  26  27  28  29  30  31  32  33  34  35  36  37  38  39  40  41  42  43  44  45  46  47  48  49  50  51  52  53  54  55  56  57  58  59  60  61  62  63  64  65  66  67  68  69  70  71  72  73  74  75  76  77  78  79  80  81  82  83  84  85  86  87  88  89  90  91  92  93  94  95  96  97  98  99  100  101  102  103  104  105  106  107  108  109  110  111  112  113  114  115  116  117  118  119  120  121  122  123  124  125  126  127  128  129  130  131  132  133  134  135  136  137  138  139  140  141  142  143  144  145  146  147  148  149  150  151  152  153  154  155  156  157  158  159  160  161  162  163  164  165  166  167  168  169  170  171  172  173  174  175  176  177  178  179  180  181  182  183  184  185  186  187  188  189  190  191  192  193  194  195  196  197  198  199  200  201  202  203  204  205  206  207  208  209  210  211  212  213  214  215  216  217