أيار يا شهر الردى

في مثل هذا اليوم قبل أحد عشر عامًا طربت السماء. الملائكة رقصت بفرح عظيم. صارت الأنهار أشهى والنور أبهى. وصوت من بعيد يهمس: على القدس السلام وفي الذكرى المسرة.
والصدى من على جبل الزيتون يهتف أنّ القدس عروس عروبتهم، لا رقيب ولا حسيب، فنحن قوم نولد من حناجر فماذا لو وقف صاحب الهتاف
تفاصيل...

هل جيفارا شهيدُ الإنسانيّةِ وقضايا الظّلم!

تخرّجَ بشهادةِ طبٍّ عام 1953، جعلت ارتباطَهُ وطيدًا بطبقةِ الفقراءِ والمظلومينَ والمنبوذينَ والمرضى المحرومين بسببِ التّفاوتِ الاجتماعيّ، بعدما تأثّرَ بمشاهدِ بؤسِ الفلاّحينَ الهنود، واستغلالِ عمّالِ المناجمِ الأمريكيّةِ في تشيلي فكتبً:
"أؤمنُ بأنّ النّضالَ هو الحلُّ الوحيدُ
تفاصيل...

إهداء لزكرياء.

إن ضاعت قدماك رفرف جناحاك./فإنما لا تتوقف عن المشي الأقدام، وإنما تتوقف العقول.
رب امرأة خير من ألف قدم./التوقف عن المشي مسألة حتمية.


تفاصيل...

الساعات الاخيرة في حياة عبد القادر موسى كاظم الحسيني

احاول من خلال هذه السطور ان القي الضوء وبشكل موضوعي, عقلاني وعلمي على ادق واهم التفاصيل غير المعروفة للكثيرين والتي وقعت في معركة القسطل ( وقعت في جبال القدس بين قوات الهاجاناة والقوات العربية ما بين 3 - 9 ابريل من العام 1948 تكبد بها الطرفان خسائر كبيرة وانتهت بانسحاب القوة العربية وفتح طريق المواصلات, ولو بشكل مؤقت الى القدس )
تفاصيل...

سلامٌ عليكَ حين تمسي عاشقاً !

كأنك لم تنم قبل هذا اليوم، تحاول أن تقنع نفسك بالنعاس كي/تقلع عن سطوة السقوط في دوامة تشلّ أعصاب العقل
والمنطق .. لاجدوى من محاولاتك الفاشلة، تسدل الستار على /عينيك رغم أنك لا تستقبل الليل إلا بالضوء والزغاريد
تفاصيل...

الإصلاح... ونقد الثقافة السياسية بالمغرب...؟

كثر الحديث في الآونة الأخيرة عن مفهوم الإصلاح بالمغرب في إشارة إلى ما ظهرَ في منطقتنا العربية من انتفاضات واحتجاجات وغيرها، وتداخلت المفاهيم في تحديد المقصود الذي شِيبَ بدرجة كبيرة من الغموض، إلى أن بلغ حدّ الخلط المتعمّد بين الإصلاح والتغيير الجذري في بنية السلطة على ما بين المفهومين من مسافة تمتد عبر الزمان والمكان.
تفاصيل...

هل تستحق الصورة الإعلامية أن نخاطر بحياتنا من أجلها ؟

بعد مقتل الصحافيّين رامي السيد وماري كولفان Marie Colvin وريمي أوشليك Rémi Ochlik أثناء ممارسة عملهم ، ازداد وعيُ مُراقبي المواقع الإعلامية ، ومبعوثي وكالات الأخبار والصحف والقنوات الفضائيات بارتفاع ثمن التضحية الجسدية والنفسية الذي ما زالوا يؤدّونه في تغطية أحداث المواجهة بين النظام والمعارضة في سوريا ...
تفاصيل...

"الكهروكذب" نور أم ظلام..!

هذه الكهرباء التي ضقنا ذرعا بها تمنعنا من كل شيء، في غزة.. حتى من مجرد التفكير.. وكأنها تواطؤ مبرمج وممنهج ومسيس أيضا لإحباطنا أكثر، ( وكأن جرعات الإحباط المركزة تنقصنا!).. الإنتاجية قلَّت إلى النصف، والرغبة في الإنتاج انعدمت، لان التفكير تعطل هو الآخر..
تفاصيل...

غفوة على قارعة الطريق

كلهم ذهبوا/ولم يبق سوى الظل/وفي الليل تختفي حتى الظلال
ويبقى الوجع/ايها النائم على قارعة الطريق/هكذا بلا رفيق ولا صديق

تفاصيل...

انت امتلاكات الرؤى

أنا قد سمعت نداء صوتك وهو يأتي من بعيد/تأتيه أسلاك الهواتف
غضب وشوق ثم تحملني العواصف /وكل خارطتي اذ ضاعت عناويني وأمسي
تفاصيل...

قصص قصيرة جدا

انتظرت دورية الحقد الجيني للنظام أمام منزل من يحمل هم الوطن والشعب.- هل قدمت طلب تأمين على حياة عائلتك؟
- رسالتكم وصلت. دلف إلى الداخل ووقّع بوليصة التامين بالأبيض والطيب والتشهد .
تفاصيل...

ساحة سعد

الساحة التي شهدت أحداثاً كثيرة ـ قبل أن ينتصب في وسطها تمثال سعد بن أبي وقاص أو بعده ـ ولعل ما حدث يوم 1ـ2ـ1991هو الأهم، حين أدار الجندي المنسحب من الكويت مدفع دبابته الرشاش نحو صورة صدام حسين وأمطرها بوابل من الطلقات فأنتقل صدى الطلقات وأيقظ المدينة وجدد صرختها بوجه الطغيان
تفاصيل...

نقيضانِ يُحرِّكانِ العَالَم

ما أنتِ مني سوى همٍّ يُمزقُني/ما بينَ نصفينِ بين الزرعِ والفاسِ
كم منكِ ظلِّي جراحاتٌ معذبةٌمتفتَّحتْ بين ألوانٍ وأجناسِ
تفاصيل...

بَوحُ فَراشَة !

مَاذا تَقُولُ فَرَاشَةٌ إِنْ لَمْ تَجِدْ دِفْئاً يُهَدِّئُ رَوعَها/وَتَرَى غُصُونَ الشَّمْسِ يَقْضِمُها الْمَساءْ
مَاذا تَقُولُ وَشِعْرُنا يَحْكِي تَضارِيسَ الْكَوَاعِبِ والنّهُودْ/في ثَوْبِها رُقَعُ التّخَبُّطِ وَالشّرُودْ
تفاصيل...

تقاسيم على وتر الشوق

عن مؤسسة شمس للنشر والإعلام بالقاهرة، صدر للشاعرة والكاتبة المصرية "فاطمة وهيدي" مجموعتها الشعرية الأولى « تقاسيم على وتر الشوق».المجموعة تقع في 128 صفحة من القطع المتوسط، وتتضمن ستة وعشرين نصًّا متنوعًا .
تفاصيل...

أهداف فرض فنون الحداثة العبثية على مجتمعات العرب والمسلمين( القسم السادس )

ما أحوج شعوب العالم، ومنهم المسلمون لتوظيف فنونهم الأصيلة في تنوير مجتمعاتهم والعالم. ومنها الإحياء المعاصر للصورة الفنية الإسلامية؛ ولاستخدام منتجاتها في حياتهم اليومية. وعدم ترك ذلك للتغريب، ولأجهزة الإعلام الاستعمارية التي تسيطر على عقول الناس بالكذب والخداع والتضليل والاحتيال لتزوير الحق وتزييف الحقائق
تفاصيل...

السّمكة في المزهرية

كان اللقاء في القاعة رقم ثلاثة آلاف ومائة وستة، أمام طاولة الخشب الرمادية المستديرة، التي تضم سبعة عشر عضواً من اثنتي عشرة دولة. كان السيد شفمير يأخذ مكانه المعتاد في وسط الحضور، وعن يمنيه البروفسور موكل، وعن يساره البروفسور كورتس، وكلاهما أستاذان في فلسفة الحضارة. أخرج السيد شفيمر ـ الذي أتم عامه الثاني والسبعين ـ نظارته المذهبة من جرابها الأسود، ووضعها فوق عينيه الزرقاوين
تفاصيل...

ذات ذاكرة .. قصة قصيرة

فِي فَيء الشجرةِ يُراقِصُ خَيالهُ ويبتسم.. يَستحضرُ طيف طفلةٍ، قبل عُمرٍ، كيف كان يأخذً سَكاكرها، فتبكي.. تُحاول أن تَركُله، فَتركل الفضاءَ وتَسقط..!
تفاصيل...

حوار مع الشاعر الطيب المحمدي

عن انشغالاتي ، أعتقد أن انشغالاتي هي اهتمامات لا تختلف عن الكثيرين ، صحيح تتغير وتتقد حدتها بازديادنا قدما نحو الأمام، هي في حقبة الصبا متقدة متحررة، محورها الذات وهي اليوم تتمحور حول الآخر : هموم العمل بين الأمس واليوم، وآفاق الأسرة الصغيرة وواقع الوطن الصغير والكبير، جميعنا إذن نتقاسم هذه الانشغالات ونتفاعل معها سلبا أو إيجابا ...
تفاصيل...

بعض من "هناء"

وكأنني أيقظتُ شيطان "طولوز" من غفوة. عن ناسِها ورجسِها كتبت في الأسبوع الماضي، عبيدٍ جرّدهم خوفهم من حرّيتهم، وحوّلهم جهلهم أكباشًا انتظموا في حقولِ وزرائبِ رعاتِهم/حكّامِهم. كتبتُ وجاهرتُ أن "مولاي عقلي" وهو الذي يهديني إلى دروبِ السماء وقلوبِ البرايا.
تفاصيل...

كركيٌّ عادَ من الجبال ِ..

لمْ تزلْ الجبالُ بَريدنا /رغم َ أنَّ السُعاة َ البَلدييّن َ /يُقتلونَ في وديانها
بسببِ اخطاءِ الصيدِ , كما يُقالْ ../حالي يُمّا !/حالي بويا !
تفاصيل...

كينونة الوقت/ قصص قصيرة جدا

يوم مولدي ‘ رأيت وجه أمي ‘ غزالة تخفي عين الشمس ‘ والأرض مخضبة بدم الهوية ‘ أما وجه أبي فتجلى لي طيرا يحتضن السماء والوجود شهوة حرية . قال أبي لأمي وقتئذ :- سوف يمحو وجهي هذا الخلق الجديد...
تفاصيل...

طفل وقح .. ونهر بلا إيقاع

هكذا يحتضرُ النهرْ/كما يحتضرُ الثعبانُ، /في القَفرْ
سالَ عَرَقُ المساءِ فوقي،/وارتمى مثلَ عباءَةٍ رَثَّهْ./وتَعفَّنَتْ ضلوعُ الشتاءْ
تفاصيل...

(الفنان) L'artiste"

بحب السيما"! بل أنا مهووس بها؛ كل الأفلام التي دارت أشرطتها على الشاشة سواء أكانت فضية أم ذهبية، يستحيل ألا تكون قصصها غير مسجلة على شريط ذاكرتي، بل أغلب مشاهدها إن لم أقل كلها أحفظها عن ظهر عين؛ منذ أفلام "Charlie Chaplin "وكثيرا ما أستبق قاعات العرض لأشاهد الأفلام الحديثة التي حققت أعلى الإيرادات، وأحيانا قبل عرضها الأول؛ لأني أكبر زبون
تفاصيل...

تدوينة حب

أستغرب ممن يُفَصِّلُوْنَ الحب كثوبٍ، يَخُصُّوْنَ به نفراً من الخلق ويستثنون البقية دون مبرر أو إبداء أسباب.. لا أذكر يوماً أنني قابلت أحداً ولم أشعر بمشاعر الحب المطلقة تجاهه، امرأة كان أو رجلاً.. حتى أولئك السيئون منهم..
إنه الحب للإنسان، ولمجرد أنه إنسان.. وهل الإنسانية بالشيء القليل..؟!!
تفاصيل...
1  2  3  4  5  6  7  8  9  10  11  12  13  14  15  16  17  18  19  20  21  22  23  24  25  26  27  28  29  30  31  32  33  34  35  36  37  38  39  40  41  42  43  44  45  46  47  48  49  50  51  52  53  54  55  56  57  58  59  60  61  62  63  64  65  66  67  68  69  70  71  72  73  74  75  76  77  78  79  80  81  82  83  84  85  86  87  88  89  90  91  92  93  94  95  96  97  98  99  100  101  102  103  104  105  106  107  108  109  110  111  112  113  114  115  116  117  118  119  120  121  122  123  124  125  126  127  128  129  130  131  132  133  134  135  136  137  138  139  140  141  142  143  144  145  146  147  148  149  150  151  152  153  154  155  156  157  158  159  160  161  162  163  164  165  166  167  168  169  170  171  172  173  174  175  176  177  178  179  180  181  182  183  184  185  186  187  188  189  190  191  192  193  194  195  196  197  198  199  200  201  202  203  204  205  206  207  208  209  210  211  212  213  214  215  216  217  218  219  220  221  222