تراثنا بين الوحدة والترابط

يتمتع الأدب العربي بميزة واضحة ومهمة، وهي : وحدة هذا التراث العريق بما تعنيه الوحدة من ترابط وتماسك واستمرارية، جعلت من أدب ستة عشر قرنًا حتى يومنا هذا أدبًا واحدًا يمتد في الزمان إلى تلك الحقب الجاهلية البعيدة، ويكون له من العمر ما لا يتوافر لأدب أمة أخرى .
تفاصيل...

قناديل الطاقة السحرية للكلمات

اعتقد السومريون أن الكلمة الأولى ولدت ( متخفية ) بين نبات القصب والبردي في الأهوار وكانت الكلمات في رؤى السومري وتخيلاته مختبئة بين أنين القصب وحفيف الصفصاف ومختلطة مع شدو طيور الماء وأصوات الطبيعة، فعزم على اقتناصها وتحريرها من فوضى الطبيعة وتطويعها، فقام أول كاتب في العالم بقطع رأس القصبة بشكل مثلث وهيأ قطعة طين طري من شاطئ الفرات
تفاصيل...

كن فرحاً بصيغة مؤنث

مَن قال : الوردة ُمرآة ُ الدمع
الوردة ُ تاريخ الباب
هديل ُ الفجرِ ونبض ُ الإشراق
الوردة ُ: درسٌ في التهذيب
لماذا نحتز أعناق الورد
تفاصيل...

محكمة افتراضية

المحكمة الافتراضية التي أقترحها محكمة مجالها إنترنت، أي الكون، وهي تحكم وَفْقًا لقوانين الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، وكل أدوات الحق الدولي، فالإنسان أينما كان هو جوهر الأشياء، ومن هذا المنطلق تبحث المحكمة الافتراضية عن جوهر كل مشكلة في العالم، وتقضي فيها، لأن القضاء في كل الدول، على المستوى الدولي، ليس نزيهًا
تفاصيل...

على مرمى خَطَر

يا لونَ صبرِ الرّوحِ يا فَجرًا تأخّر
يا أيّها المَسكونُ بي وأنا المُخَدَّر
وكأنَّنا نَغَمٌ تَراجَعَ عَن سُمُوِّ جُنونِهِ،
وتَعَلَّقَ الوَتَرَ الذي أهداهُ رجفَتَهُ،
فسافَرَ في مَراقي نَزفِهِ.
تفاصيل...

قصتان قصيرتان

حين بدأت الحرب كنتُ طفلة صغيرة جدا تمسك ببالونة بيضاء وتلعب بها عند عتبة الدار .. سمعتُ جارتنا الشابة تقول للأخرى لقد بدأت الحرب .. لم أفهم حينذاك ماذا تعني بالحرب !!! مثلما لم انتبه الى انفلات البالونة من قبضتي ..
تفاصيل...

حلم واحد ويكفي

لقلبي الموجوع حلمٌ واحدٌ
يا أنت الذي أتيتني في البياض
كم تنفستُ فيك وجعي ودمعي
وحين أفقتُ لم أجد سوى صحراءك ممتدة من سراب
تفاصيل...

اَلدَّارُ الْمَسْكُونَةُ

لقد كانت تعجبنا الدار لأنها إلى جانب كونها متسعة وقديمة ( اليوم حيث الدور العتيقة تستسلم لبيع أمتعتها بطريقة مربحة )، فإنها كانت تحتفظ بذكريات آباء أجدادنا، جد الأب، آبائنا وكل الطفولة .
تفاصيل...

الورد صوتا وشخصية محورية ..

الصوت هو ماء العائلة .. كما هي الحال لدى زاهرة ( تحتسي حتى يتهاوى جسدها، بعد أن ترتوي من سماع اغنية عمي يابياع الورد/ 111 ).. فهذه الأغنية : ( تمثل تراث العائلة المتبقي ) إذن هذه الأغنية أرث العائلة وتراثها وذاكرتها الجمعية .. ولحظتها المتجددة الإحتفائية بالوجود والموجود، الصوت هو الحصن يلوذون به والأغنية هي إحتفاء العائلة بالوجود
تفاصيل...

أحزاب الرفاق التي دمَّرَت العراق !! بورتريت القائد الحزبي (1)

قبل ان أعالج هذا الموضوع لجهة علاقته بالعنوان لابد ان أكتب هذه المقدمة التي لها علاقة كبيرة بجوهر الموضوع والأسباب التي دفعتني لكتابته، وللمقدمة علاقة بسؤال مهم ومنطقي ولابد من طرحه حسب اعتقادي الأ وهو : ماهو دور الأحزاب العراقية كلها وبدون استثناء في خراب وتخريب حياة العراقيين وتدمير أحد أعرق بلدان الأرض ان لم يكن الأعرق بين بلدان العالم برمته، وماهو دورها في اِفقار أحد أثرى الأوطان ان لم يكن الأثرى على الأطلاق ؟!! ...
تفاصيل...

دنى غالي/الحلم باستعادة رجلٍ حالم!

تميل العينان إلى استسلام ما في مواجهة قتامة شعرية ربما في ذلك الأزرق الداكن للعنوان والغلاف، إلى استعداد للإمعان في عمق الغروب، إلى المساءات، وساعات الليل التي يحسم العنوان نيتها افتراس النوم والقضاء على الموت المؤقت للشاعر "هكذا أفوّت على النوم هبوطه الاضطراري
تفاصيل...

فضاءٌ مِن عُنفُوانِ الرّوح

ما حاجَتي للحِكمةِ التي لا تُصغي لصَوتِ الجَمال...
وتُزري بِهَمسِ النَّفسِ للنَّفسِ...
ولا تحتَرِمُ خَيالِيَ المُنفَلِتَ مِن قُيودِ الآنِ والمكان؟
تفاصيل...

حيفا في يديها سراجُ أمِّي

على حبلِ الغيابْ
تركتُ ظلالَ ذاتي...
بينَ أوجاعِ المنافي
دمعةً...!
تفاصيل...

تكلمي ..

قصيدة لكل إمرأة ، في يومها ..
الآمل أن يكون سعيدا عليها، وثم علينا أجمعين
تفاصيل...

“الضفيرة”/ قصة قصيرة

لم اجد طريقة احتفي بالمرأة العراقية في يوم المراة العالمي وماتزال شريحه كبيرة منها ترزح تحت الفقر والجهل والاغتصاب وحتى السبي الا ان اساهم بهذه القصة القصيرة اساند بها اخواتي متمنية ان يأتي اليوم الذي تأخذ المرأة العراقيه كل حقوقها وموقعها الحقيقي في المجتمع ويدا بيد مع اخيها الرجل لبناء المجتمع الجديث !
تفاصيل...

خمسة مواقف وحكاية واقعية ساخرة

شبعنا من ترديد مفهوم الصراع الطبقي خلال المائة سنة الأخيرة، دون ان نفكر هل حقا برز هذا الصراع في الواقع الاجتماعي ام هو مجرد فكرة معششة في عقول لا تستوعب التطور التاريخي ؟ المفهوم الأيديولوجي للصراع الطبقي التناحري بات مهزلة فكرية لان قوى سياسية قديمة ما تزال تبني سياساتها بناء على اوهام ان الصراع التناحري بين البروليتاريا
تفاصيل...

جـزيـرةُ الـقـرصانِ الأحـدب

جـزيـرةٌ مِـن بَـحْـرِهـا أغــرَبْ
يَخـضـرّ ُ فـيهـا الـشِعْـرُ والـقـنَّـبْ
قـدْ جـاءَهـا مَـبـتـورة ً سـاقـُــهُ
قـرصـانُ قـلْـبِ اللجّـةِ الأحـدَبْ
تفاصيل...

نفحات إنسانية عن شيخ المعرّة

أبو العلاء المعري، هو معلم المعلمين، ولا أقول هو شيخ الشيوخ، فليس كلُّ من اعتمّ بعِمّة أيّاً كان حجمها وشكلها ولونها هو شيخٌ، وقد أرانا زمانُنا هذا الذي نعيش من الشيوخ عجباً، وليس هذا موضوعنا إنما هو عِلّتنا المُستحكِمة والمُتحكِمة فينا و داؤنا العضال!
تفاصيل...

إِذَا انْطَفَأَتْ رُوحِي عَلَى الْأَرْضِ

إِذَا انْطَفَأَتْ رُوحِي عَلَى الْأَرْضِ
فَخُذُوهَا إِلَى حُدُودِ الْبَحْرِ،
ثُمَّ دَعُوهَا عَلَى الشَّاطِئِ.
تفاصيل...

اَلْمَرْهَمُ الْمُضَادُّ لِلتَّجَاعِيدِ

في المرة الأولى التي وضع فيها كمية صغيرة من المرهم المضاد للتجاعيد الذي اقتناه من بائع ينتمي إلى بلد غريب، اختفت خطوط التعبير الصغرى من وجهه . وهو محبط من جراء النتائج المأساوية التي حصل عليها
تفاصيل...

مثنويات ورباعيات عربية / أحوالُ كيف ..**

كيفَ علَّمتَ النخيلْ
أبجدياتِ القمرْ
ومدارات السَمَرْ
ثمَّ قررتَ الرحيلْ
تفاصيل...

إلى غادة السمان

فرانسوا فيون المرشح اليميني لرئاسة الجمهورية الفرنسية وحامل لواء الطهارة الأخلاقية يتورط في قضية وظائف وهمية . مليون دولار قيمة مرتبات تلك الوظائف لسنوات. وظّف زوجته البريطانية الأصل ووظّف ابنيه قبل فوزهما بإجازة القانون وقبل التحاقهما بالمحاماة
تفاصيل...

الترهل العربي في إفريقيا وملفات أخرى

إن أي متتبع للوضع العربي يرى بوضوح أن العرب مازالوا يفتقرون إلى مظلة قوية كي تحمي مصالحهم الإقليمية والدولية، وتزداد أزمات الأمة العربية بشكل مضطرد، في ظل حالة من التراجعات العربية في العديد من الميادين ومن ضمنها ولاشك القارة الإفريقية
تفاصيل...

طلبٌ وعرض/مثنويات ورباعيات عربية/ تريّثات ريثما

بقنينةٍ واحدهْ
من الخمرِ أو قنينتين
من البيرة الباردهْ
من الممكنِ للمتصيِّدِ ان يشتري شاعراً زائفاً
ليقيّدَهُ ويلقِّنَهُ ويزرعَهُ في مكانٍ
تفاصيل...

الصعود إلى الهاوية/قصة قصيرة

ليست قصتي أفقًا مشنوقًا في السماء، بل هي واقع كحقيقة الوجود، خاصةً عندما تتحول الدموع إلى سيولٍ من الرغبات المطوقة التي تتوق للتحرر من قمقمها، رغبات لا حدود لها ولا أظن أن هناك من يستطيع صدّها أو تحجيمها
تفاصيل...
1  2  3  4  5  6  7  8  9  10  11  12  13  14  15  16  17  18  19  20  21  22  23  24  25  26  27  28  29  30  31  32  33  34  35  36  37  38  39  40  41  42  43  44  45  46  47  48  49  50  51  52  53  54  55  56  57  58  59  60  61  62  63  64  65  66  67  68  69  70  71  72  73  74  75  76  77  78  79  80  81  82  83  84  85  86  87  88  89  90  91  92  93  94  95  96  97  98  99  100  101  102  103  104  105  106  107  108  109  110  111  112  113  114  115  116  117  118  119  120  121  122  123  124  125  126  127  128  129  130  131  132  133  134  135  136  137  138  139  140  141  142  143  144  145  146  147  148  149  150  151  152  153  154  155  156  157  158  159  160  161  162  163  164  165  166  167  168  169  170  171  172  173  174  175  176  177  178  179  180  181  182  183  184  185  186  187  188  189  190  191  192  193  194  195  196  197  198  199  200  201  202  203  204  205  206  207  208  209  210  211  212  213  214  215  216  217  218  219  220  221  222