"الابنة الغامضة"

ثمة جدار عال ينتصب بين العرب وبين الإيطاليين في مجال الثقافة يحول دون تواصلهما، ودون تعارفهما، برغم القرب الجغرافي والماضي التاريخي. من جانب، يتمثل الأمر في تراجع الاستشراق الإيطالي وربيبه الاستعراب في الإلمام بلغة الضاد، رغم كثرة أدعياء من هم من المستعرِبين والخبراء والمتخصصين في الإسلام والعرب والشرق من الطليان
تفاصيل...

الارض المستطيلة

القادمون كالقطيع التائه
اتعبهم دوران الارض المستطيلة
ما أكثر الزلازل الرقمية
تفاصيل...

خطوط مائلة

عن مؤسسة شمس للنشر والإعلام بالقاهرة ؛ صدرت رواية « خطوط مائلة » للروائي والقاص العراقي الراحل "حسني الناشي".
الرواية تقع في 192 صفحة من القطع المتوسط ، وقدَّم لها الأديب العراقي المقيم في ميونيخ "هيثم نافل والي"
تفاصيل...

لاهوت التحرير والوثنيات الجديدة (ج.2)

خلال العقود الأخيرة، دشّن لاهوت التحرير ورشات عمل جديدة، بتناوله بالتحليل مظاهر اضطهاد المرأة، وأشكال العسف والميز المسلَّطة على تجمعات الزنوج، والسكان الأصليين؛ كما ضمّ إلى تلك المسائل تحديات التنوّع الثقافي والتعددية الدينية والحوار بين سائر المعتقدات، فضلا عن المسألة البيئية. مستهلا عمله
تفاصيل...

مع شاعر الضمير

إلتقيته لقاءات كثيرة، ولكنّي سأقصر القول إيجازاً على أهمّها نوعاً،وأغناها دلالة.. إلتقيته أوَّل مرَّة ربيع سنة 1968م، في القاعة المحليّة بمدينة كربلاء، حيث كان هو حينئذٍ مُدرِّساً عضواً في لجنة أدبية، قد فُوِّض اليها الحكم، على مباراة بين طلاب ثانويات محافظة كربلاء؛ وكنت انا حينئذٍ طالبا، في الخامس الثانوي، أنتظر شوطي مع الطلاب الشعراء المنتظرين أشواطهم، في تلك المباراة الشعريّة السنويّة التي تأهّلت لها مُمثِّلاً ثانويات مدينة النجف
تفاصيل...

ريم الكمالي / تصنيع المجد .. في روايتها الأولى ( سلطنة هرمز )

قراءتي المنتجة ترى في الفصل الأول من الرواية، وهو بسعة ثمانين صفحة (11- 90) تقريبا، بمنزلة عتبة نصية، وإذا استعملنا لغة السينما فنحن في هذه الصفحات نكون أمام وجيز مشهد سينمي للتاريخ والجغرافيا والمستوى المعيشي لهذه الجنة الأرضية التي من إسمائها الحسنى ( خصب ) .. تدخلني عين الكاميرا في ممرا ت نظيفة فأراني وسط البساتين وأرى المنازل كالحدائق
تفاصيل...

عقوق

خرج سامي من شركته مختنقا، خطواته متثاقلة غائصة في اللامكان، يداري حزنه بكبرياء، يستشيط غضبا في وجه أخطاء لا يعرف إن كان هو سببها. انطلق بسيارته وسط علّة الزمن المكتظّة بالتساؤلات والحيرة من أشرعة مرتبكة، مهزومة ترتعش في عُري مدثّر بالعار. أمعقول بعد عشرين سنة يأتي إلي منكسرا،
تفاصيل...

السعودية هذا الزمن البائد

تقوم العلمانية على ثلاثة مبادئ: حرية الإدراك وحرية الاعتقاد، فصل المؤسسات العمومية عن المنظمات الدينية، مساواة الكل كل الناس أمام القانون أيةً كانت اعتقاداتهم أو اقتناعاتهم. تضمن العلمانية للمتدينين ولغير المتدينين الحق نفسه في حرية التعبير عن اقتناعاتهم، وتضمن كذلك حق تبديل دين مثلما تضمن حق الاهتداء إلى دين
تفاصيل...

الأمير قيس

خمسةُ مواقيتَ للأدعيةِ النّائبةِ
واحدةٌ لألواحِ الزمنِ
تُكتبُ عليها الغصصُ
واحدةٌ لمنْ ألقى عليهِ الدهرُ
رداءَ الهمومِ
تفاصيل...

لن نصفق لخرائب حلب، بل لإنقاذ سوريا شعبا ودولة

يؤلمني حتى النخاع ما يجري في الوطن العربي.. وليس في حلب فقط. ويؤلمني أيضا التحزب بين مؤيد ومعارض لما يدور في حلب من مآسي.البعض يصفق للنظام السوري والبعض يهاجم النظام السوري. ان حصر مأساة سوريا بين نظام من جهة، وتنظيمات حملت زورا لواء الدين، هو عملية تهريج من الجانبين . لم اكن من المصفقين للنظام السوري منذ حافظ الأسد، ولم ار بالنظام السوري الا نظاما استبداديا لا يختلف عن سائر الأنظمة العربية .
تفاصيل...

لاهوت التحرير والوثنيات الجديدة (ج.1)منص: ميكائيل لوفي

ذلك ليس مصادفة أن تظهر هذه الحركة في أمريكا اللاتينية، في جنوب القارة التي تفشّى فيها التباين الاجتماعي بشكل صارخ، وأين توالت، منذ تفجر الثورة الكوبية سنة 1959، نضالات اجتماعية تطلعت إلى إرساء العدالة، دعمتها حركات ثورية بشكل متلاحق .
تفاصيل...

اختر موتك

هذا زمنُ الموتِ ولكن..
يَنسى الموتى
لُذ بالموتِ الحقِّ صَديقي
فعسى أن يَختارَك..
لُذ بالموتِ لتحيا!
تحيا الحكمةُ.. تحيا..
تفاصيل...

أما من عودة الى الدكتاتور ؟

في ظل الوضع العراقي الغريب الاطوار بكل مآسيه وتغريبه واسوداده وفوضاه التي فاقت الانفلات بأشواط بعيدة بحيث حلّ اكثر من ديكتاتور هنا وهناك، وكلٌ يقول انا السيد الأوحد وانا ظل الله وناصره وانا السيد الرأس وبيدي صولجان العرش الاعلى، اينما تذهب ترى دكتاتورا أرعن يقود مليشيا او يمتطي تيارا او يعتلي ظهر حزب غارق في الاثنية والعمى لايبصر سوى منافعه لايعرف شيئا عن الديمقراطية الاّ في همهمات لسانه وتهويمات عقله .
تفاصيل...

شمعة شا نكارا

التلال التي عبرتها هي رقائق المكتوب على
جلد الحيوان...
خواصر البانيان...
سعفات بريهة
برديات بلا.. فراعنة..
تفاصيل...

قصة قصيرة/ انتحار أحلام

كنت أرتمي خلف خطواتي القلقة أتخبّط وسط ضجري في عتمة المكان، رغم أن الوقت كان صباحا . أمشي بدون كلل في ذلك الشارع الطويل وسط العاصمة الشقراء المكتظة بالسكان . لا أعرف إلى أين تقودني قدماي المتبعثرتان في زحمة أسئلتي المجنونة. أستجدي بارقة من نور، من أمل، أجرجر أطراف أحلامي المرتعشة . يُدثّرني حزن العالم
تفاصيل...

مسح ضوئي/ قل أعوذ ....

المثقفات اللواتي يشكلن / المثقفون الذين يشكلون .. معلما عظيما من معالم الثقافة في أي بلد، لا : ينتسبن - ينتسبون لذكرى متخثرة والكتابة عنهن / عنهم ليس من أمراض تثبيتات السعادة والأنشغال بمنجزهن – منجزهم هو الأشتغال الضروري ، وعلى الرائي إن كان دفان موتى أن يميز بين الاشتغال على نصوص الغائبين والغائبات وبين عملية تحنيط الجثامين ..
تفاصيل...

الثقافة والعولمة

الناقد ليس مشجعاً في ملعب كرة قدم... كما هي حال الأكثرية . الناقد هو رامزور، يجب أن يحافظ على نظام سير ثقافي ويمنع فوضى الثقافة، عندها سنجد أن الطريق ستكون سالكة أمام الإبداع الجيد . ومغلقة أمام الإبداع الضحل مهما كثر ضجيجه .
تفاصيل...

سوانح بين الشاعر ابن الاحنف والدكتورة عاتكة الخزرجي

قرأت أول مرة عن ابن الأحنف في كتاب الأدب العربي المقرر للسنة المنتهية من الثانوية الذي طالما كنت أقرأ به ضمن مطالعاتي الخارجية، فأُعجِبت به وبشعره كواحد من نماذج العصر العباسي الأول، واستقرت الأبيات أعلاه المنسوبة خطأ على الشبكة العنكبوتية لبشّار، فتمنيت أن أستزيد، وتحقق لي ما أريد بمقالات للشاعرة الدكتورة عاتكة وهبي الخزرجي
تفاصيل...

(في ذكرى انتفاضة الحجارة الفلسطينية) بحـث مـا جـرى

حقيقة
كل شيء يبدأ بخطوة واحدة، أما ذلك الصباح الكثيف الضباب الموافق الثامن من كانون ثاني لسنة ألف وتسعمائة وسبعة وثمانين، فقد بدا بحجر...!!
تفاصيل...

السعودية هذا البلد الباطل

دولة الحق جهاز مؤسَّسي تخضع فيه سلطة الدولة للحق، وحسب القانوني النمساوي هانس كلسن، واضع هذا القانون، تتدرج المعايير الشرعية فيه بطريقة تصبح فيها سلطة الدولة محدودةلا . في مثل هذا النموذج للدولة، كل إجراء يستخلص شرعيته من مطابقته للإجراءات الأعلى منه، ويفترض نظام كهذا المساواة بين مواطني الدولة أمام القوانين الشرعية والسلطات القضائية
تفاصيل...

لغة النقد الحداثي

كان أول موضوع قرأته في النقد هو مقالة كتبها الدكتور علي جواد الطاهر ( 1911-1996 ) في بداية الستينات في مجلة "المُعلّم الجديد" بعنوان "النقد سهل !"، ورغم أنني كنت يومها دون سن الحلم، إلا أن موضوعها الذي يحمل عنواناً "متهكماً" وأسلوب كاتبها الذي يجمع بين الجمال وحسن الإيقاع وجزالة وقوة التعبير ووضوح الأفكار قد أثرّ بي
تفاصيل...

مثنويات ورباعيات عربية/احتمالات رُبَّما 1

رُبَّما كان لنا أسمٌ وبيتْ
رُبَّما كانتْ لنا سدرةُ نبقْ
رُبَّما كان لنا في القولِ سبقْ
رُبَّما آدمُ من أحفادنا جاء وشيتْ
تفاصيل...

صحافتُنا اليوم ؛ الهزالُ والانحلال في كتابة المقال

كثيرا ما أتصفح الجرائد والصحف اليومية صباحا سواء الورقية منها او الالكترونية وارى العجب العجاب من بعض الكتّاب الذين يعبئون مقالاتهم ويثقلونها بالصور البلاغية ويقحمون كتاباتهم استعارةً وتشبيها وكأنه يستعرض مهاراته وعضلاته في حلَبة الادب ويكتب الى النخبة المنتقاة وكأنه يقول ليتكم ترونني وترون أفعالي
تفاصيل...

"ترامب" / طوابع سعد الجادر الفضيّة – 31

تَفْرزُ آلهة الأرض/ الدولة العميقة/ النُخب الاستعمارية، رؤساء أمريكا وأوربا والمستعمرات، كمدراء مُنفذين لمؤامرات أسيادهم ضدّ الانسان والحضارة. ولا فرق بين أي من هؤلاء الرؤساء، مهما كانت واجهته المُعْلَنة، وألوان أكاذيبه المُتَجَدّدة . وإلا كيف نَبَعَ ترامب الفريد واخترقَ الجميع ... وفازَ، إنْ لم يكن بدفع قوى وأجهزة عليا تضمن مصالح النظام الرأسمالي؟.
تفاصيل...

يا لهفةَ روحي.. والتلوُّن الحكائيّ

أَيَا لَهْفَةَ رُوحِي
وَيَا عِطْرَ جَسَدِي
دَعِينِي أَتَسَلَّلُ إِلَيْكِ
كَحَالِمٍ .. بِثِيَابِ زَاهِدٍ
لاظَلَّ ظَامِئًا أَبَدِيًّا
تفاصيل...
1  2  3  4  5  6  7  8  9  10  11  12  13  14  15  16  17  18  19  20  21  22  23  24  25  26  27  28  29  30  31  32  33  34  35  36  37  38  39  40  41  42  43  44  45  46  47  48  49  50  51  52  53  54  55  56  57  58  59  60  61  62  63  64  65  66  67  68  69  70  71  72  73  74  75  76  77  78  79  80  81  82  83  84  85  86  87  88  89  90  91  92  93  94  95  96  97  98  99  100  101  102  103  104  105  106  107  108  109  110  111  112  113  114  115  116  117  118  119  120  121  122  123  124  125  126  127  128  129  130  131  132  133  134  135  136  137  138  139  140  141  142  143  144  145  146  147  148  149  150  151  152  153  154  155  156  157  158  159  160  161  162  163  164  165  166  167  168  169  170  171  172  173  174  175  176  177  178  179  180  181  182  183  184  185  186  187  188  189  190  191  192  193  194  195  196  197  198  199  200  201  202  203  204  205  206  207  208  209  210  211  212  213  214  215  216  217  218  219  220  221