ثقة الكاتب.. بين النّقد والهجوم

يقول الرّوائيّ الليبي إبراهيم الكوني على صفحات رائعته الرّوائيّة (من أنتَ أيّها الملاك؟): " لا أريد أن أطعمك أوهامًا كما يفعل الكثيرون في مهنتنا هذه، ولكنّ اليقين أنّ فرصة التوفيق في قضيّتك لن تزيد على الخمسين في المائة مهما استنجدت بالمنطق، ومهما استجرت بما تُسميه الحقيقة العارية. أمّا نسبة الإخفاق فلن تقلّ عن الخمسين في المائة أيضًا،
تفاصيل...

عناق الأصابع

«عناق الأصابع» رواية ترصد معاناة الأسرى الفلسطينيين والعرب في سجون الاحتلال الصهيوني في قالب أدبي فني بعيد عن الإسقاطات السياسية الحزبية.. رواية تغوص عميقًا في دواخل الأسرى؛ تتحدث عن معاناتهم، علاقاتهم، سر صمودهم، مصادر ضعفهم، مشاكلهم، وقصص غرامهم..
تفاصيل...

مؤيّد الراوي ، بعد ثلاثٍ وثلاثين

كان الكتاب الأول لمؤيد الراوي " احتمالات الوضوح " الصادر في العام 1977 ، علامةً هامّةً ، وإنْ بدتْ مـنسـيّةً ، في نشوء قصيدة النثر وتطوُّرِها. كان من سوء حظ الشكل ( الجديد عربيّاً ) أن تناهبَه أشخاصٌ معنيّون بالصحافة المحترِفة
تفاصيل...

حوار مع الفنان التشكيلي بديع الالوسي

يرى بعض المهتمين في علم الجمال ان للفنون التشكيلية عناصر جمالية كثيرة يتعامل فيها الفنان بادواته مع مختلف انواعها وفروعها خاصة في -- مجال الرسم -- كما في استخدامه للون والسطح والخطوط والاضاءة والكتلة والظلال والزوايا المختلفة بالاضافة الى التضاريس الفنية او النتوءات على سطح هذه اللوحة
تفاصيل...

غربة (1)

إلى روح شاعرة اللون والدهشة والألم، الفنانة والانسانة غادة حبيب، التي أُغتيلتْ يوم الاحد 5/9/2010، في دار غربتها في لندن.
تفاصيل...

مسامير (أرياواتي )

عندما قدمت السريلانكية أرياواتي البالغة من العمر 49 عاما إلى السعودية في مارس الماضي لم تعلم إنها ستعود الى منزلها الذي يبعد مئة كيلو متر جنوب العاصمة كولومبو بعد خمسة أشهر فقط بحقائب خاوية و 24 مسمارا زرعها كفيلها في جسدها
تفاصيل...

طوق للحمامة

سقطت حمامة مكسرة الجناح على برج خال في يوم سخطت فيه السماء تشكوحال أن طوقها سرق منها ولم تعرف الجاني فجاءها عصفور مهاجر من الشرق الى الغرب بحث عن خليلته فقال
- يا حمامة مالي أراك حزينة كاسفة البال ؟
تفاصيل...

مُبَادَرَةٌ فَرِيدَةٌ لِحِمَايَةِ ثَقَافَتِنَا مَجْمُوعَةُ إِحْيَاءِ الْلُغَةِ الْجَمِيلَةِ

هَذِه أَمْثِلَةٌ مِن شِعَارَاتِ الْمَجْمُوعَةِ الْعَرَبِيَّةِ الْمُتَمَيَّزَةِ، مَجْمُوعَةِ إِحْيَاءِ الْلُغَةِ الْجَمِيلَةِ، الَّتِي أَسَّسَتْهَا الْأَدِيبَةُ وَالْإِعْلَامِيَّةُ وَالْلَغَوِيَّةُ الْمَصْرِيَةُ الْأَصْلِ، لَيْلَى يُوسُفْ، عَلَى مَوْقِعِ "الْفِيسْبُوكْ" الْعَالَمِي لِإحْيَاءِ رَوْنَقِ لُغَةِ الضَّادِ، وحِمَايَتِهَا مِن كُلِّ التَّيَارَاتِ الدَّخِيلَةِ الَّتِي تُهَدِّدُهَا بِالْمَسْخِ والْاِنْدِثَارِ
تفاصيل...

د.سناء الشعلان/ الأردن "أثر نظرية النّظم في الدّراسات الأسلوبيّة"لحسام اللحام

عن دار فضاءات للنشر والتوزيع في عمان في العام 2008 صدر كتاب" أثر نظرية النّظم في الدّراسات الأسلوبيّة"،لمؤلفه د.حسام اللحام،في واقع 221 صفحة.وهو يعرض في تمهيده مفهوم النظم عند عبد القاهر الجرجاني الذي يقوم عنده على الربط بين الإمكانات النحوية التي تتيحها اللغة،وقدرة
تفاصيل...

وَالأَلْحَانُ تَأْتِي نَكِدَا

عَنْ جُرْحِي أَبْحَثُ بَينَ مَنَافٍ أَرْبَعَةٍ/وَالأَرْضُ تُشِيرُ إِلى عَقِبِي صَمْتا
وَرِيَاحٌ تَسْرِقُ بَسْمَةَ عُشْبٍ يَرْفُو فُسْتَانَاً لِعُرُوسٍ مُزِّقَ لَيلَةَ كَأْسٍ أَمْنِيَّهْ/وَالسَّرْوَةُ تَغْمِزُنِي بِفُرُوعِ الْوَقْتِ وَتَنْهَرُنِي

تفاصيل...

بصمات العيد الفلسطينيّ

هل من حقنا أن نفرح كل الفرح بقدوم هذا العيد أو ذاك ونحن مقيمون طويلا ، وعلى مدار سنوات ، في غربة ولجوء وتشرد وبعد عن الديار ؟؟.. أقول بصريح العبارة " والمانع ؟؟" .. لماذا لا نفرح كما يفرح غيرنا ، لماذا لا تكون ابتسامتنا بطول العيد وعرضه ؟؟..
تفاصيل...

قصتان قصيرتان

كان آخر ما تبقى منها صورة بإطار خشبي على جدار قديم يكاد أن يصير هباء. وكان آخر ثوب رث لي معلقا على مسمار صدئ جوارها، مددت يدي صوبه بحذر شديد كأني أخشى على الحائط أن يتهاوى.
تفاصيل...

الجواهري في المقامة الباريسية

مثلما توقفنا في حلقات سابقة عند ايجازات لمقامات الجواهري المصرية واللبنانية واليمنية والسورية... تأتي وقفتنا اليوم عند بعض محطاته، الباريسية: في الشعر والسياسة والغزل والحياة... ونرى فيها، وقد يشاركنا الكثير في ذلك، انها جديرة بالتسجيل والتأرخة،
تفاصيل...

أَطْفَالُ الْمَطَرِ

كُنْتُ اَجْلِسُ فِي الْقِطَارِ، الْنَافِذَةُ بِجوَارِي، وَالدَّمْعُ، فِي قَلْبِي، جَارٍ. فَجْأَةً، قَبَّلَ طِفْلٌ
.وَجْنَتِي، قَطْرَةُ مَطَرٍ ضَلَّتْ الطَّرِيقَ، وَرَجَتْنِي أَنّْ اَلْعَبَ مَعَهَا لُعْبَةً

تفاصيل...

التدجيل والتزوير في كلام المؤلفين والمؤرخين

من يُتابع ما يجري في كلا العالمين العربي والإسلامي، وخصوصاً فيما يتعلق بالحياة السياسية و الدينية، ويعمد إلى التدقيق في حيثياتهما، سيخرج من خلال نظرة موضوعية حيادية مجردة من كل تزمت و تعصب، إلى أنّ الكثير من الكتّاب و المؤرخين يكتبون بما يناقض الواقع والحقيقة،
تفاصيل...

تقابلات النص وبلاغة الخطاب نحو تأويل تقابلي

يستند كتاب: "تقابلات النص وبلاغة الخطاب نحو تأويل تقابلي" على قوة اقتراحية أساسها التأويل التقابلي، باعتباره إستراتيجية قرائية في صناعة المعنى، يمكن الاشتغال بها لفهم النصوص و الخطابات المختلفة ( الأدب، النقد، النصوص الفلسفية ، النصوص الدينية ,,,

تفاصيل...

يا آخر الشرفاء في أرض العراق

يا كَنْغَرُ ؟/ماذا تفعلُ في المنفى؟
وما فَعَلَ المنفى بك َ؟ /أما زلتَ على شوقٍ للبصرةِ أم أنَّ البصرةَ تشتاقُ لكَ ؟
تفاصيل...

يا ربّ، لا تجعلْني أتّهمُ مَن يُخالفُني الرّأيَ بالخيانةِ".

بلغَني سؤالُهُ مُستفسِرًا عن معنى الكتابة، وكوْني شاعرةً وأديبةً في ظلِّ الاحتلال، وتبادرَ لروحي قوْلُ جيفارا: "أحسُّ على وجهي بألمِ كلِّ صفعةٍ توجّهُ إلى كلِّ مظلومٍ في هذه الدّنيا، فأينما وُجدَ الظّلمُ فذالك وطني، وإنَّ الطّريقَ مظلمٌ حالِكٌ، فإذا لم نحترقْ أنتَ وأنا فمَن سينيرُ لنا الطّريق"!
تفاصيل...

أصابع فاطمة

" ذهب الذين .........." /وفاطمة /تركت أصابعها
تسيل على رماد أصابعي /في وحشة الأسماء
تفاصيل...

نُتُوءَاتٌ عَلَى كَفِّ الزَّمَن

لَمْ نَدْرِ أَنَّ قُلُوبَنَا مَخْمُومَةٌ../قَدْ لا تَرَى إِلا حَبِيبَاً في الْعُيونِ..
وَلَمْ يَكُنْ في بَالِنَا غَيرُ الفِلاحَةِ وَالسُّكُونِ..

تفاصيل...

مُفْتَرَقُ الطُّرُقِ

الْآَنَ،/وَقَدْ آَنَ وَقْتُ الْـ/رَحِيلِ،/أَجِدُنِي،
بَيْنَ عَقْلِي/وَرَوْحِي،/أَتَخَبَّطُ
تفاصيل...

ظاهرة المخدرات وخطرها علي المجتمع

ان هذة الظاهرة تشكل كابوسا حقيقياً لكل ابناء المجتمع وهذه الآفة الخطيرة القاتلة التي بدأت تنتشر في الآونة الأخيرة في كافة المجتمعات بشكل لم يسبق له مثيل، حتى أصبحت خطراً يهدد البشرية برمتها.
تفاصيل...

المواطنة في مقاربات السلطة والمعارضة

بشيء من التبسيط، نقول أنّ المواطنة تعني انتماء الفرد إلى أرض ذات حدود يستقر فيها بشكل دائم أو يحمل جنسيتها، ويتولى المشاركة في الحكم بالترشّح لمسؤولياته أو من خلال نوّاب ينتخبهم يمثلونه، ويدافعون عن مصالحه،
تفاصيل...

قصص قصيرة

في البستان أقف مندهشا من صورة تلك الحمامة التي تهدل فوق الأغصان، في هديلها تفسير للألم المبدد في مياه الوادي، والتي تجمع حولها عالما من العصافير الجميلة
تفاصيل...

الجواهري في بعض اخوانياته

ليس من السهولة على ما نزعم، امكانية التمييز ،اوالفصل المطلق - وان قسرياً - بين ما يمكن تسميته "اخوانيات" الجواهري الشعرية من جهة، وقصائده في مناسبات ثقافية أو سياسية أو وطنية عامة من جهة ثانية، إذ يتداخل فيها الخاص مع العام،
تفاصيل...
1  2  3  4  5  6  7  8  9  10  11  12  13  14  15  16  17  18  19  20  21  22  23  24  25  26  27  28  29  30  31  32  33  34  35  36  37  38  39  40  41  42  43  44  45  46  47  48  49  50  51  52  53  54  55  56  57  58  59  60  61  62  63  64  65  66  67  68  69  70  71  72  73  74  75  76  77  78  79  80  81  82  83  84  85  86  87  88  89  90  91  92  93  94  95  96  97  98  99  100  101  102  103  104  105  106  107  108  109  110  111  112  113  114  115  116  117  118  119  120  121  122  123  124  125  126  127  128  129  130  131  132  133  134  135  136  137  138  139  140  141  142  143  144  145  146  147  148  149  150  151  152  153  154  155  156  157  158  159  160  161  162  163  164  165  166  167  168  169  170  171  172  173  174  175  176  177  178  179  180  181  182  183  184  185  186  187  188  189  190  191  192  193  194  195  196  197  198  199  200  201  202  203  204  205  206  207  208  209  210  211  212  213  214  215  216  217  218  219  220  221