الحركات الجهادية في إفريقيا/النشأة والمصير

خلال الفترة الممتدة من الأربعينات إلى غاية سبعينات القرن العشرين، لجأ العديد من حركات التحرر الوطني في القارة الإفريقية إلى حمل السلاح وممارسة الكفاح المسلح ضد الاستعمار بهدف تحقيق الاستقلال الوطني، وكذلك هذا ما فعلته عدة مجموعات في العديد من الدول الإفريقية، إذ مارست العمل المسلح لمواجهة الظلم والعنصرية والاستبداد .
تفاصيل...

الابتسامة

عندما علم الجنيرال دين بيي أوكو بأن عدوه الجنيرال باي بُّو أون قد وقع في الأسر فرح أيما فرح. الحقيقة هي أنه لم يكن ليستطيع أيُّ شيء إرضاءه كثيرا. لم يلتقط أحد هذه الملاحظة. و هكذا تم الاحتفاظ بهذا الأمر، جاعلا عضلات وجهه من ناحية أخرى لا تنم عن أي إحساس .
تفاصيل...

زاجِـلٌ غازَلَـتْـهُ الـغـيـومُ

عـنـدَ قـاصـدةِ اللـيـلِ بيتٌ كَـجَـوْسَـقْ
قـلتُ أدخـلُـهُ، أسـتَـظِـلُّ بهـذا الـعـراءِ الـمُـمَـوْسَـقْ
فإذا ضاقَ بي، هـل يَـضيـقُ ؟
إذا ضاقَ أكسـرُ قـافـية ً ثم أخرجُ معـتَـذراً أنني
قـد جـرحتُ الـزجاجَ الـمُـعَـشّـقْ
تفاصيل...

فيورباخ غير موجود ! وكانط أيضاً !!

حينما يطالعك موضوع مكتوب في اللغة العربية عن ثقافات الشعوب والأمم الأخرى، ويحتوي على أسماء وكتّاب فلاسفة وشعراء وآدباء وعلماء من هذه الشعوب والأمم مكتوبة في اللغة العربية بشكل خاطيء، فأن من حقك وأحياناً من واجبك عدم اِهدار وقتك بقراءة موضوع لن يُوفق كاتبُه في كتابة الأسم الرئيسي
تفاصيل...

تجارة أغشية البكارة وتسويقها للعقل الشرقي

عادة مانسمع في احاديثنا اليومية ما يقال ان التجارة شطارة والتاجر الذكي من ينبش في ثنايا العادات والتقاليد ليبتكر ما يروّج لبضاعته التي يعزم على إنتاجها، ولاننا شعوب غريبة الاطوار والطباع ولدينا الكثير من القناعات الفكرية والمجتمعية الراسخة والتي تختلف كثيرا عن بقية السكان في هذه المعمورة وتتغلغل فينا الاعراف المجتمعية فلا نستطيع الفكاك منها
تفاصيل...

اليد تتذكر/ اليد تنسى كثيراً

من غير موجهات، من غير عتبات/ عنوانات، من غير فهرست/ من غير تجنيس إعلامي سوى ما يخص تعريفات دار النشر.
عندما تتجمع كل هذه المفاصل عند نص ما، يتحول الحضور الى غياب، وتتعطل البوصلات ويبدأ القارئ بصناعة نوع من الانسحاب الى الداخل/ الانكماش، نوع من الدهشة المضادة.
تفاصيل...

كيف يتمّ إشغال الشعوب وتطويعها بالتفاهات ؟

من ضمن الألاعيب الستراتيجية للسيطرة على الشعوب المقهورة، ومنها بلادي المبتلية بكل أسقام الدنيا؛ تكاد تكون نظرية إشغال الناس بكل ماهو منحطّ ومبتذل وسيء وتوَهان العقل وحشوه بكل ماهو ضار مما يسبب لهذه الرؤوس المنهكة أصلا من كل انواع الصداع الكلي والنصفي مما يفقدها التفكير السليم والرؤية المثلى .
تفاصيل...

الذكرى السابعة لوفاة الشاعر كاظم السماوي

كان كاظم السماوي شاعر القافلة السائرة في طريق موحش شائك يمج ترابه دماء الشهداء, وتتطاير في جنباته الصخور والأشواك. في هذا الطريق المظلم المرعب كانت قصائده اقوى من الموت, واعذب من اناشيد السواقي .
تفاصيل...

وترجني كالزبيب في المعصر

فوقَ صدري
سورٌ يموت
أمامي حضارةٌ تهاجر
وأنا ألفية تختبئ
في حصانٍ من خشب
تفاصيل...

القصة الكاملة للسلاح الإسرائيلي وتعدد الغايات

بلغت أحجام العقود لبيع السلاح والعتاد الأمني التي وقعتها إسرائيل في العام 2012 ماقيمته 7,5 مليار دولار، وعادة لا تفصح إسرائيل عن أسماء الدول التي تشتري أسلحتها وعتادها، لكن بحسب تقارير فإن جزء من هذه المبيعات تذهب إلى القارة الإفريقية وبعض الدول الآىسيوية بما مجموعه 3,9 مليار دولار
تفاصيل...

فلسفة مبسطة: الثورة العلمية التكنولوجية

كان التطور العلمي والتكنولوجي، في عصر ماركس بطيئا بحيث من الصعب أحيانا ملاحظته إلا كل عقدين من السنين، من هنا أصر ماركس على أن هذا التطور "أهميته كاذبة" لأن رؤيته أن العمل ذاته أهم من الآلة . وان الآلة ستقود إلى مزيد من الإملاق والبطالة للعمال، لأنها ستحل مكان العامل
تفاصيل...

فوقَ الجراحِ الداميةِ تعتلينَ مَدارجَ الحُروفِ !

عزيزتي الشاعرة آمال عوّاد رضون، وعودةٌ إلى اللهاثِ وراءَ حروفِ أبجديّتِكِ العصيّةِ المُستعصيةِ، يَستفزُّني ويُحفّزُني حرفُكِ، فأتحدّاهُ وأبحرُ في لجّتِهِ، كي أقبضَ على كوامنِ الروحِ، في نصٍّ يكادُ يَتفلّتُ مِن بين أصابع قدرتي على الغوص، وأشحذُ عزيمتي وعتادي وأبحرُ إلى ما وراءِ الوراء
تفاصيل...

رسالة الى أبناء مدينتي الناصرية ..

من الصفات والمزايا التي تُعرَف بها منطقة الناصرية أنها مدينة تاريخ مديد يرجع الى الوف الأعوام اذ يتصل بنشوء المدن الأولى أور واريدو واوروك وقيام دول المدن السومرية قبل أكثر من خمسة آلاف عام وقبل هذا في التجمعات الرعوية و الزراعية التي شكلت نواة المدينة حيث يمتد تاريخ هذه الحقبة الى قبل سبعة أو ثمانية آلاف عام ..
تفاصيل...

رَابْسُودْيَا بِالْأَزْرَقِ

أَثْنَاءَ جَوْلَةِ حَفَلَاتٍ مُوسِيقِيَّةٍ،
أَخْبَرَ وُلُفْغَايْنْغْ أَمَدِيُوسْ مُوزَارَتْ أَبَاهُ بِاكْتِشَافِ
صَوْتٍ خَاصٍّ جِدًّا؛
كَصَوْتِ الْمِزْمَارِ الَّذِي صَقَلَ نَبْرَتَهُ
تفاصيل...

عرض أزياء جبهوي في بلدية الناصرة

لفت انتباهي الخبر حول التصويت على ميزانية بلدية الناصرة، وإسقاطها بأكثرية صوت واحد، قرأته وأعدت القراءة بمحاولة لفهم ما يدور في عقول أعضاء الجبهة والمشتاقين للعودة إلى أحضانها من قائمة شباب التغيير. تذكرت وأنا أقرأ تعليلاتهم المضحكة الشبيهة ببرامج الطعام التلفزيونية، حيث يعد الطباخون مأكولات شهية،
تفاصيل...

أمم فقيرة تنهض ونحن نتقهقر! (1/2

لا أدري كيف تسللت هذه الأبيات إلى مناهجنا المدرسية ورددناها ونحن صغار، في وقت كان الجميع يتغنى بالعروبة ومجدها المؤثل، وكيف "كان العراق في انتقال" جملة نسمعها في الراديو ونقرءوها في الصحف..والأبيات هي لشاعر جمع بين الرقة والحس الوطني الثوري وحسن السبك والسهولة مثلما جمع بين الغزل الرقيق والروح الثورية الوثّابة
تفاصيل...

تراثنا بين الوحدة والترابط

يتمتع الأدب العربي بميزة واضحة ومهمة، وهي : وحدة هذا التراث العريق بما تعنيه الوحدة من ترابط وتماسك واستمرارية، جعلت من أدب ستة عشر قرنًا حتى يومنا هذا أدبًا واحدًا يمتد في الزمان إلى تلك الحقب الجاهلية البعيدة، ويكون له من العمر ما لا يتوافر لأدب أمة أخرى .
تفاصيل...

قناديل الطاقة السحرية للكلمات

اعتقد السومريون أن الكلمة الأولى ولدت ( متخفية ) بين نبات القصب والبردي في الأهوار وكانت الكلمات في رؤى السومري وتخيلاته مختبئة بين أنين القصب وحفيف الصفصاف ومختلطة مع شدو طيور الماء وأصوات الطبيعة، فعزم على اقتناصها وتحريرها من فوضى الطبيعة وتطويعها، فقام أول كاتب في العالم بقطع رأس القصبة بشكل مثلث وهيأ قطعة طين طري من شاطئ الفرات
تفاصيل...

كن فرحاً بصيغة مؤنث

مَن قال : الوردة ُمرآة ُ الدمع
الوردة ُ تاريخ الباب
هديل ُ الفجرِ ونبض ُ الإشراق
الوردة ُ: درسٌ في التهذيب
لماذا نحتز أعناق الورد
تفاصيل...

محكمة افتراضية

المحكمة الافتراضية التي أقترحها محكمة مجالها إنترنت، أي الكون، وهي تحكم وَفْقًا لقوانين الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، وكل أدوات الحق الدولي، فالإنسان أينما كان هو جوهر الأشياء، ومن هذا المنطلق تبحث المحكمة الافتراضية عن جوهر كل مشكلة في العالم، وتقضي فيها، لأن القضاء في كل الدول، على المستوى الدولي، ليس نزيهًا
تفاصيل...

على مرمى خَطَر

يا لونَ صبرِ الرّوحِ يا فَجرًا تأخّر
يا أيّها المَسكونُ بي وأنا المُخَدَّر
وكأنَّنا نَغَمٌ تَراجَعَ عَن سُمُوِّ جُنونِهِ،
وتَعَلَّقَ الوَتَرَ الذي أهداهُ رجفَتَهُ،
فسافَرَ في مَراقي نَزفِهِ.
تفاصيل...

قصتان قصيرتان

حين بدأت الحرب كنتُ طفلة صغيرة جدا تمسك ببالونة بيضاء وتلعب بها عند عتبة الدار .. سمعتُ جارتنا الشابة تقول للأخرى لقد بدأت الحرب .. لم أفهم حينذاك ماذا تعني بالحرب !!! مثلما لم انتبه الى انفلات البالونة من قبضتي ..
تفاصيل...

حلم واحد ويكفي

لقلبي الموجوع حلمٌ واحدٌ
يا أنت الذي أتيتني في البياض
كم تنفستُ فيك وجعي ودمعي
وحين أفقتُ لم أجد سوى صحراءك ممتدة من سراب
تفاصيل...

اَلدَّارُ الْمَسْكُونَةُ

لقد كانت تعجبنا الدار لأنها إلى جانب كونها متسعة وقديمة ( اليوم حيث الدور العتيقة تستسلم لبيع أمتعتها بطريقة مربحة )، فإنها كانت تحتفظ بذكريات آباء أجدادنا، جد الأب، آبائنا وكل الطفولة .
تفاصيل...

الورد صوتا وشخصية محورية ..

الصوت هو ماء العائلة .. كما هي الحال لدى زاهرة ( تحتسي حتى يتهاوى جسدها، بعد أن ترتوي من سماع اغنية عمي يابياع الورد/ 111 ).. فهذه الأغنية : ( تمثل تراث العائلة المتبقي ) إذن هذه الأغنية أرث العائلة وتراثها وذاكرتها الجمعية .. ولحظتها المتجددة الإحتفائية بالوجود والموجود، الصوت هو الحصن يلوذون به والأغنية هي إحتفاء العائلة بالوجود
تفاصيل...
1  2  3  4  5  6  7  8  9  10  11  12  13  14  15  16  17  18  19  20  21  22  23  24  25  26  27  28  29  30  31  32  33  34  35  36  37  38  39  40  41  42  43  44  45  46  47  48  49  50  51  52  53  54  55  56  57  58  59  60  61  62  63  64  65  66  67  68  69  70  71  72  73  74  75  76  77  78  79  80  81  82  83  84  85  86  87  88  89  90  91  92  93  94  95  96  97  98  99  100  101  102  103  104  105  106  107  108  109  110  111  112  113  114  115  116  117  118  119  120  121  122  123  124  125  126  127  128  129  130  131  132  133  134  135  136  137  138  139  140  141  142  143  144  145  146  147  148  149  150  151  152  153  154  155  156  157  158  159  160  161  162  163  164  165  166  167  168  169  170  171  172  173  174  175  176  177  178  179  180  181  182  183  184  185  186  187  188  189  190  191  192  193  194  195  196  197  198  199  200  201  202  203  204  205  206  207  208  209  210  211  212