بلقيـس خالـد : كل الطـرق تـؤدي الى البصـرة

– العقبات التي واجهت مشروعي هذا .. توارت الآن في المتحف والحلم حقيقة ملموسة وقاماتكن مسموتة خلف المنصة وعلى الكراسي .. لنترك النسيان في نسيانه ونسعى نحو مشاريع ثقافية تنتظرنا .
تفاصيل...

مَــنْ يُـدَحْـرِجُ ..عَـنْ قَـلْـبِـي .. الضَّـجَــرَ

هَا رُوحِي
تَغْسِلِينَهَا .. بِأَحْلَامِكِ الْوَرْدِيَّةِ
وَمَغَاوِرُ خَيْبَتِي .. تَطْفَحُ
بِغُرْبَةٍ.. بِرُعْبٍ.. بِفَرَاغٍ!
أَنَا الْمَلْهُوفُ لِرَصَاصَةِ حُبٍّ
تفاصيل...

الفرقُ أنّك بين بيني

لا أصدِّقُ ذكريات اللّيل
تخدعني كأوراق الشَّجرْ
تناثرتها الرّيحُ
يمحو آخر سطرها هذا المطرْ
تفاصيل...

إنطباع أوّل/ المرأة العراقية : مستقبل العراق

المرأة العراقية في كل خطوة تؤكد أن العراق على حق والعراق هو الحق – الحقيقة، وهي لاتؤكد بلسانها وتسكت .. المرأة العراقية تؤكد بلسانها وقلبها وساعديها .. تؤكد في مسراتنا الضئيلة وأحزاننا الغزيرة ولا تتراجع ..
تفاصيل...

الاجتهاد كما يراه المتيجي الجزائري في القرن الحادي عشر

يعتبر الكتاب من التراث الغزير الذي تفتخر به الجزائر وتعتز، والعالم الفقيه الميتيجي ولد في عهد القائد يوسف بن تاشفين وقد أخذ القائد بما جاء في الكتاب . وسبب تأليف هذا الكتاب هو الأخطاء التي وقع فيها علماء وفقهاء المغرب الأقصى في تنصيب القبلة منذ 4 قرون من تلك الفترة،
تفاصيل...

رحيل الاعلامي والقيادي والكاتب السياسي عبد الحكيم مفيد

باغتني نبأ وفاة الصديق الاعلامي والكاتب السياسي والقيادي في الحركة الاسلامية الشمالية قبل حظرها، عبد الحكيم مفيد اغبارية " أبو عمر "، اثر نوبة قلبية حادة، وقد عم الحزن والاسى قريتنا الحبيبة
تفاصيل...

راعية وصوت مزمار رخيم

كانت تراقب إشراقة الشمس، تنشر نورها وبهجتها على كوخها الريفي الصغير . تتسلل أشعتها الذهبية المتناثرة بخفة النور عبر نافذة صغيرة، تفضي إلى فناء واسع وفضاء بلا حدود . والشمس تضفر شعرها بلون السنابل وتلف جدائلها حول جيدها، وتكحل عينيها بنور خالق الكون البديع
تفاصيل...

اِسمي على النجماتِ موشومٌ

لا، لنْ أمرَّ على الطلولِ بقصدِ أن أرثي الطلولا
أو أنْ أمرَّ لأبكيَ البستانَ والنهرَ القتيلا
أو أنْ أرى بَدرَ الحسانِ السومرياتِ انزوى في الأفقِ موهوناً كليلا
تفاصيل...

أحدثك عن وجع الحقيبة

لم أكن أحب معلم الرياضيات
لأنه يكْسر صور الأحبة
ويعادل أجنحة المراكب بأشرعة البجع
يدسّ جذر الريح الشارد
ثم يضع أسماء الموتى في جداول
تفاصيل...

الوعي الفعلي/ الوعي الممكن في قميصٌ مبلول/ عًمرٌ غائم

البصرة لا تأخها سنة ولا نوم ولا إطار يسع لوحتها : ( في الغروب، انسحبت البصرة لتلعق جراحها. ترنّح سحر نخيلها،، الخطيّة ،، لم يعد قادراً على تحمّل كلفة الدمار . البصرة طفلة باكية، لها ضفائر تاجيّة مقلوبة .. مدللة ياناس . لاتحتمل أكثر من هودج وجمل ومختارة ! هي،، خشّابة،، ومراكب و،، كسلة ،، و،، جراديق،، لكنها معتزلة وأخت الصفا وحريق أيضا../ 275)
تفاصيل...

حرّيّة الإنسان محنة واختبار !

إذا كان غياب الإله أو حضورُه ظاهرةً يمكن تفسيرها بالرجوع إلى تمثل الفرد الذاتي لفكرة الله، أو التصور العلمي لهذه الفكرة أو الوجود الموضوعي لها، فإنّ أثرها يظل بالتأكيد فاعلا وإيجابيا عندما نحاول الإجابة عن سؤال قلق الإنسان الحرّ
تفاصيل...

رحلت بلادك في بلادي

لست وحدك
يا طفل المغارة
يا طفل البحر
ففيك
وفينا
مات الموت !!
تفاصيل...

يهود ليبيا

"سِفْر الخروج" ليهود البلاد العربية هو سفر مدوَّن بشكل منقوص، وهو وإن حظي في الأبحاث التاريخية والأنثروبولوجية في الغرب بمتابعة، فهو لا يزال حقلا مهجورا في الدراسات العربية . لكن النقص في هذا المبحث لا يقتصر على هذا الجانب، بل يتعدّاه إلى تخبّط الكتابة العربية في موضوع اليهودية واليهود
تفاصيل...

جَنَّ الليل

ارتدي حلمي نُعاسا يغفو على ثقل أهداب أعياها انتظار
ينهال شوقي شلال جمرات تضطرم في حشايا الجمر والنار.
تحفظ قصائدي عن ظهر قلب واثقا أنك صاحبها وحسب .
تفاصيل...

بغداد ترقص فرحاً وزهواً بانتصار الموصل ..!

بغداد عاصمة الرشيد، والف ليلة وليلة، وبغداد السياب والبياتي والجواهري والكاظمي والركابي ولميعة عباس عمارة، التي انجبت الثقافة والحضارة، وانجبت اسماء ومنارات أدبية مضيئة، واشتهرت بمكتبتها العظيمة التي دمرها واحرقها هولاكو التتري
تفاصيل...

العرب من خلال روبرت موغابي

ذكّرني بيان الإقالة ببيان الإقالة الذي قرأه الرئيس الجزائري الشاذلي بن جديد رحمة الله عليه بتاريخ 11 جانفي 1992، فقد كان هناك تطابقا كبيرا رغم الاختلاف في بعض الجزئيات .
تفاصيل...

نذالَة تستدعي العدالة

كان من حقي العيش حياة أفضل بكثير ... لكن المطلوب هو الانخراط ترغيباً وترهيباً وإكراهاً وغصباً وجبراً في أجهزة المخابرات العالمية كواجهة في العملية السياسيّة الطائفيّة الاجراميّة، والفوضى الخبيثة، التي نَسَفَتْ العراقي والعراق ... هؤلاء الذين يحكمون الأرض بالقوّة والحيلة والكذب، وفرض الخوف الدائم على الانسان
تفاصيل...

تفكرات في اللوحة البيضاء

تجربة التشكيليّ، ( حامد سعيد ) متواترة، وهي تتلخص حاضراً، بمجاورات الأبيض، والأسود، فالأول، الأكثر سطوعاً لقدرتهِ على خفض قوّة أيّ لون، بجانبه .
تفاصيل...

قراءة ” حاقدة ” للغريب ألبير كامو

في خاتمة رواية “الغريب” للكاتب والفيلسوف الوجودي الفرنسي ألبير كامو، حمّلنا ” مُرسو” بطل الرواية أمنية أخيرة قبل إعدامه وهي :”أن يحضر إعدامه جمعٌ غفيرٌ، وأن يستقبلوه بصرخات حقدٍ”، فاتنا ربما أن نحضر لحظة الإعدام لكنّ الصّرخات الحاقدة ما تزال ممكنة خاصة حين نتذكرّ قول عبد الرحمان منيف في رواية ” شرق المتوسط ” إذ يهمس فينا : “أريدك إن تكون حاقداً وأنت تُحارب
تفاصيل...

ماهي العلاقة التي تربط العمارة بالأدب

قلّما يطالع المرء رواية في الأدب دون أن يكون للعمارة، وصفا للمكان وتوثيقا لمعالم تاريخية فريدة، نصيب الأسد في إرساء دعائم القصة وأركانها، حيث أن أحداث بعض الروايات لا تكتمل روعة إدراكها إلا بوصف دقيق وتفصيلي لصروح عمرانية 'حقيقية' تشكل جزءا لا يتجزأ من فهم وتفاصيل الحبكة وسرد القصة
تفاصيل...

في ذكرى ميلاد عميد الأدب العربي طه حسين/عاصفة الجدل المستمرة

تصادف يوم الخامس عشر من تشرين الثاني، الذكرى ال ( ١٢٨) لميلاد عميد الأدب العربي، الأديب والمفكر د. طه حسين، الذي أقلع وحده في المركب الفكري الكبير وهو ينشد الحرية والعقلانية، وتشهد كتبه على ذلك . تفاصيل...

ترتيب اﻻقليم، وأجواء الحرب

الحرب الوجه الحقيقي للدمار والخراب، وفي ظل تسارع اﻻحدااث الضبابية المسيطرة على المعلومات، وتصدر وسائل التواصل اﻻعلامي في نشر تحليلات واستنتاجات وإخبار ﻻ ترتقي للمصداقية وﻻ يملك احد اﻻستشهاد بمصدرها
تفاصيل...

وكالة الاستخبارات الأمريكية وحاضرة الفاتيكان

صحيح أن حاضرة الفاتيكان دولة دينية، ولكنها دولة نشيطة على مستوى سياسي أيضا، وإن بدا هذا الدور مغمورا أحيانا، بدعوى الحرص على الفصل بين ما هو ديني وما هو سياسي. ولعلّ ذلك ما حدا بستالين سابقا ليقعَ في تقديرات خاطئة حين تساءل هازئا عن عدد الوحدات العسكرية التي بحوزة البابا
تفاصيل...

يعود الشجر إلى البحر

أبداً لم يكن والدي رجلاً رومانسياً
لم نراه يحضر يوماً وردة لأمي
لكنّه يحضر الكثير من اللحم
أمّي تصنع بوفرة الخبز والكعك
تظلّ ترقب درب المدرسة
تفاصيل...

تعادل الصفر واللامتناهي/منطق قراءة في الشعرية والشعر

تحاول ورقتي أن تسهم في تحرير المعنى من النص، ومنطق قراءتي يرى أنّ مفهوم الشعرية تعرض للغموض والأخطاء أسوة بغيره من المفاهيم .. فإن نفهم المفهوم أي أن نتعامل مع ( القراءة بوصفها بناءً ) شيء، وأن نستعمل المفهوم في نصوصنا شيء آخر .. وأن نشتغل على المفهوم نقديا من خلال نماذج عربية في الشعر والسرد شيء ثالث
تفاصيل...
1  2  3  4  5  6  7  8  9  10  11  12  13  14  15  16  17  18  19  20  21  22  23  24  25  26  27  28  29  30  31  32  33  34  35  36  37  38  39  40  41  42  43  44  45  46  47  48  49  50  51  52  53  54  55  56  57  58  59  60  61  62  63  64  65  66  67  68  69  70  71  72  73  74  75  76  77  78  79  80  81  82  83  84  85  86  87  88  89  90  91  92  93  94  95  96  97  98  99  100  101  102  103  104  105  106  107  108  109  110  111  112  113  114  115  116  117  118  119  120  121  122  123  124  125  126  127  128  129  130  131  132  133  134  135  136  137  138  139  140  141  142  143  144  145  146  147  148  149  150  151  152  153  154  155  156  157  158  159  160  161  162  163  164  165  166  167  168  169  170  171  172  173  174  175  176  177  178  179  180  181  182  183  184  185  186  187  188  189  190  191  192  193  194  195  196  197  198  199  200  201  202  203  204  205  206  207  208  209  210  211  212  213  214  215  216  217  218  219  220  221  222  223  224  225  226  227  228  229  230  231  232  233  234  235  236  237  238  239  240  241  242  243  244  245  246  247  248  249  250  251  252