سخونة الجسد/ قصة قصيرة

وضعت في طبق الخوص اخر رغيف سحبته من التنور .. الارغفة الساخنة جعلتني اشعر بالجوع .. أنسحبت حاملة ما خبزته ..
الظل يبقى متشبثا تحت السقيفة الواطئة .. فيما بقينا نترصدها بعيون فارغة .. الحائط السمنتي يتفاعل مع قميصي الباهت اللون ..
– تعال هنا لاتلعب بالشمس ..
تفاصيل...

لماذا لم تستيقظ ابنتي لتناول وجبة سحورها ؟

كنت في حديث صباحي على الوتساب مع صديق عزيز عليّ يعيش في أوروبا فإذا به في سياق كلام عن رمضان وتجارب الناس مع هذا الشهر الفضيل يحكي لي واقعة طريفة حدثت لابنته . أحببت أن أُطلِعَ عليها القارئ لِما فيها من فائدة معنوية وروحية قد تساعد المرء على الوقوف على بعض أسرار الحياة .
تفاصيل...

من فيض الروح

خذيني اليك
اغسليني بماء حبك
واسجننيني شوقًا بين
أحضانك
دثريني بأنفاسك اللاهبة
ودعيني أتنفس من شفتيك
تفاصيل...

توبة التمساح الضاحك

احتجاجا على ضوء القمر
أضرمت الشمعة النار في نفسها
تحت وهج أشعة الشمس
تفاصيل...

آمال رضوان أنموذج المثقّف الباحث عن تأصيل هُويّته!!

في قصيدتِها أعلاه، عاشت الشاعرةُ حالةَ اختلاطِ الأصواتِ، صوتَ النُّضجِ، وصوتَ الطفولةِ، وصوتًا ثالثًا مُخاطِبًا مِن قِبلِ الشّاعرة، والأخيرَ أشارتْ لهُ بحرفِ الكاف، حتّى عاشت الشاعرةُ حالةَ التّصوُّفِ و( حريرَ وجدٍ )، فهل تكونُ تلكَ الطفلةُ هي القصيدةُ المُتمرّدةُ، الّتي تنبثقُ مِنَ الذّاتِ في لحظتِها الشعريّةِ، ثمّ تتصيّرُ إلى وعيٍ إدراكيٍّ في حفلِ التّتويجِ، لكن هذا الوعيَ يَشوبُهُ شكٌّ، فتتوالدُ الأسئلة في حينِها.
تفاصيل...

الجزائري من خلال الكاميرا الخفية

تعتبر "الكاميرا الخفية" من الوسائل التي يمكن من خلالها الوقوف، وإلى أبعد الحدود على حقيقة المجتمع، باعتبارها تنقل سلوكات الأفراد، على المباشر وبتلقائية ودون إعداد مسبق لها .
تفاصيل...

متى ستجري الإنتخابات في المغرب؟

لعل كل مواطن مغربي في مثل عمري تزدحم في ذاكرته العشرات من الأحداث السياسية منذ أواسط الستينات إلى اليوم سوف يدرك جيدا أبعاد ودلالات هذا السؤال الإستنكاري الماكر مكر السياسة في المغرب وفي العالم العربي برمته .
تفاصيل...

صلح الإمام الحسن ومعاوية نظرة معاصرة

بعد مقتل الإمام علي عليه السلام اختلفت الولاءآت عند قادة جيش الامام الحسن .. واذا نظرنا الى خلفية هؤلاء القادة، نجد ان معظمهم رؤساء قبائل وعشائر يفتقدون الى المهنية العسكرية، إنما الولاء عندهم بمقدار العطاء الممنوح لهم، تفاصيل...

الهجمات العشوائية على المدنيين

بموجب القانون الدولي الإنساني، يتمتع المدنيون والأعيان المدنية بالحماية من التعرض لأي هجوم، وأطراف النزاع ملزمون بعدم استهداف المواقع غير العسكرية، وتحظر الهجمات المباشرة على المدنيين والهجمات العشوائية التي لا تمييز بين المدنيين والمقاتلين،
تفاصيل...

على هامش البصرة عاصمة ثقافية في 2018

( كان حفلاً كبيراً، أرى اللحظة كل تفاصيله ووجوهه . وزير المعارف، حشمت باشا، والعالم اللغوي الكبير توفيق رفعت وعبد الوهاب باشا آل قرطاس، مبعوث البصرة، وعلي صادق، وكيل محافظة القاهرة، وإدريس بك راغب، السياسي الكبير، ونعوم بك شقير، مدير قلم التاريخ في حكومة السودان، كان الحفل حدثا...
تفاصيل...

كتاب ألحضارة الإسلامية في الأندلس ومظاهر ألتسامح (1)

عُرف المجتمع الأندلسي بالتعدد على مستويات الأجناس المتساكنة فيه، من العرب، والبربر، والروم، والمولدين، والصقالبة، وعلى مستوى الأديان والعقائد، كالإسلام، واليهودية، والمسيحية، وعلى مستوى اللغة، كاللاتنية، والعربية، والعبرية، الفصحى منها والعامية
تفاصيل...

اي مثقف نريد ..؟!

لم يسبق للثقافة أن انحطت مثل هذا الانحطاط المريع والفظيع، بعد أن تحولت الى مهرجانات غنائية وكرنفالات مسرحية، وبعد أن قلب الكثير من " المثقفين "المزيفين ظهر المجن وغيروا جلودهم، وبصقوا على تاريخهم الفكري والتحقوا بالركب
تفاصيل...

مفارقةٌ، ولكن/ نص نثري

شيّدتُ قصراً رائعاً وبهياً على ضفة نهرٍ عذبٍ وجميل .. رصّعتُ الممرات المؤدية اليه بالمرمر النفيس، وزيَنتُ واجهاته بتماثيل الرخام الفاخر، وعشّقتُ سقوفه بالزخارف والأحجار الكريمة، وغرستُ في حدائقه أنبل الأشجار الى جنب النخيل والسدر، وأجريت له السواقي من النهر العذب الجميل
تفاصيل...

القاضي حسين الموسوي ومذابح الأرمن

يقولون ان الجندرمة كانوا يذبحون الأرمن بلا رحمة ويخربون بيوتهم لا لشيء إلا إنهم أرمن .. وارتكبت فضائع يندى لها جبين الإنسانية ..
تفاصيل...

ومضات احتراق

عيناك كالنرجس
ودموعك تومضان كاللؤلؤ
وخدودك شفاء للجروح
في عينيك عنواني
وعلى صدرك وسائد
أحلامي
تفاصيل...

عادات وتقاليد الجزائر بمنظور المستدمر الفرنسي

الكاتب الضابط الفرنسي يتقن جيّدا اللّغة العربية، ويدخل في نقاش مع علماء الزوايا الجزائرية العارفين المتقنين للّغة العربية، ويعرف القرآن الكريم ،حتّى أنّه قال لأحد الفقهاء : ليس هذا هو الذي يقوله الله تعالى لأنّي أقرأ القرآن، ولم أجد ما تتحدّث عنه . ويعرف أشعار العرب، ويعرف الشعر الجزائري الملحون، وقد نقله عبر بعض صفحات الكتاب كما هو بالعامية، وترجم بعض النصوص المطوّلة أحيانا إلى اللّغة الفرنسية .
تفاصيل...

يا ماليءَ الدهرِ اِشفاقاً واِنصافا

ياماليء الدهرِ اِشفاقاً واِنصافا
ومُنصِفاً لرغيفِ الخبزِ أنصافا
وبائتٌ جائعاً بَعدَ الصيامِ اذا
أتاكَ مَن يشتكي فقراً واِجحافا
تفاصيل...

درْب سدرة المنتهى كما لاح للفرنسي رينيه غينو

في مؤلَّف بعنوان "المسلمون الجدد: المهتدون إلى الإسلام" صادرٌ عن منشورات لافورو الإيطالية، تناول عالم الاجتماع الإيطالي ستيفانو أَلِيافي بالبحث والتحليل ظاهرة التحول الديني إلى الإسلام في الغرب المعاصر . وهي ظاهرةٌ لافتةٌ تمسّ شرائح اجتماعية متنوعة
تفاصيل...

رعشةُ حبٍّ أوْ لسعةُ عقرب

لامرأةٍ تفتتحُ اللّيلَ بي
تبسملُ فيّ شهوتُها وتقرأ ما لديّ
وترشُّني برذاذها
وبغيمها تأتي إليّ
تؤلّبّ كلّ لذائذي صغيرِها وكبيرِها
تفاصيل...

لا يعرفُ العنصرية والتّعصب الجزء الثاني

بروحيَ تلك الأرض في "شمس الجبل".. أرض الطفولة واللهو والعبث البريء، التي ننتسبُ إليها طوعا وحبا خالصا؛ ما دامتْ أرضُها أنعمتْ علينا بالحياة، وتربتُها قرب "النّبي ساما" في الطريق إلى "المعصرة والشعرة"، "وضهر المغارة" وغابة السنديان في "السّلوقي" تترفق برفات موتانا وأحبابنا ممن ينتظرون قدومنا إليهم
تفاصيل...

حينما حضر المرض الى منزلنا*

بدأت على شكل دمامل غامضة وقبيحة . ظهرت فجأة، تقريبا بين عشية وضحاها في جميع أنحاء فروة رأس "شانكر". بالطبع لم ألاحظها لفترة من الزمن، وكانت هذه حالة يمكن تفهمها، وليس هذا بمستغرب؛ فقد كان شانكر السائق الخاص لأطفالي، وكنت أقابله لوقت قصير ومختصر كل صباح لمدة محدودة للتحدث
تفاصيل...

واستشهدت رزان الفلسطينية ..

هذا الجندي الإسرائيلي يثبت اليوم بدون شك أن المعركة مع المحتل لن تقف،ولن تتوقف، ويطلق الرصاص القاتل واحده تلو الأخرى صوب هؤلاء الذين يحاولون البحث عن الفرح ..
تفاصيل...

لهذا قتل الإحتلال رزان..!

بالمعنى الفني والميداني لم تكن الشهيدة رزان تشكل أي تهديد للإحتلال، فهي المُسعفة التي ترتدي ثوبها الأبيض التقليدي، وقالت في أكثر من مكان بأنها متطوعة تقدم الإسعافات لجرحى "مسيرة العودة". لكن رزان شكّلت حالة من التهديد الإستراتيجي لمستقبل الكيان المحتل ليس بشخصها فحسب، بل بما تملك من شخصية قوية وجرأة وحضور
تفاصيل...

المصلح الكبيرالشيخ محمد رضا المظفّر(1)

لم يكن يعظ الناس بالكلام في المسجد البتة، بل كان يعظهم بسلوكه المتميّز، ولاأدري ماذا تعلّم الآخرون من وعظه السلوكيّ ولكنّي تعلّمت منه الكثير: تعلّمت منه أن الدين والعالم الدينيّ هما في خدمة الإنسان وليس العكس . وتعلّمت منه ان الممارسة هي لبّ الدين وأنّ الطقوس هي القشرة
تفاصيل...

غزوة بدر.. الوجه الآخر لسلطة الغنائم

صليت اليوم صلاة التراويح بغير المسجد الذي أصلي فيه لأسباب تتعلّق بابنتي ملاك، فليست من عادتي أن أغيّر المسجد إلاّ لأسباب قاهرة تُفرض علي . وقرأ الإمام سورة "الأنفال"، فكانت هذه الملاحظات
تفاصيل...
1  2  3  4  5  6  7  8  9  10  11  12  13  14  15  16  17  18  19  20  21  22  23  24  25  26  27  28  29  30  31  32  33  34  35  36  37  38  39  40  41  42  43  44  45  46  47  48  49  50  51  52  53  54  55  56  57  58  59  60  61  62  63  64  65  66  67  68  69  70  71  72  73  74  75  76  77  78  79  80  81  82  83  84  85  86  87  88  89  90  91  92  93  94  95  96  97  98  99  100  101  102  103  104  105  106  107  108  109  110  111  112  113  114  115  116  117  118  119  120  121  122  123  124  125  126  127  128  129  130  131  132  133  134  135  136  137  138  139  140  141  142  143  144  145  146  147  148  149  150  151  152  153  154  155  156  157  158  159  160  161  162  163  164  165  166  167  168  169  170  171  172  173  174  175  176  177  178  179  180  181  182  183  184  185  186  187  188  189  190  191  192  193  194  195  196  197  198  199  200  201  202  203  204  205  206  207  208  209  210  211  212  213  214  215  216  217  218  219  220  221  222  223  224  225  226  227  228  229  230  231  232  233  234  235  236  237  238  239  240  241  242  243  244