هل تصرخُ بوجهِ الزمنِ وتدعو للجَمال!

يا وطني الأحببتُه بإنسانِهِ وسمائِهِ وأرضِهِ وهوائِهِ.. ويا بلدي العشقتُهُ بخيراتِهِ وغمزاتِهِ، بماضيهِ المنكوبِ وآتيهِ المطمونِ، لكَ نذرتُني حرفًا يَنبضُ بحقِّكَ صلاةً لا تُنهَبُ، لكَ وهبتُني مَدادًا مغموسًا بجَمالِكَ غبطةً لا تنضبُ! كنتُني فيما مضى أغرقُ في لججِ حرفِكَ الشِّعريّ، تُقلّبُني على نيرانِكَ المُتأجّجةِ وأتلذّذُ دونَ مُنازعٍ، لكنّك اليومَ تَرْفَعُني بعرائِكَ عاليًا على صليبِكَ،

تفاصيل...

الطيب ابن كيران من تطوان : الفنان كالحصان كائن يتنفّس الحرية قبل الهواء ..

الطيب ابن كيران الذي نقدّمه للقراء العرب في هذه العجالة ليس هو ذاك الصوفي المغربي الذي عاش في القرن الثامن عشر صاحب كتاب " عقد نفائس اللآل في تحريك الهمم العوال إلى السمو إلى مراتب الكمال " ، بل هو ابن اليوم . هو ذاك المغربي التطواني الولادة والمنشأ والدراسة ، هو ذاك المبدع الخلاق الذي انطلق من حرفة النجارة ليمارس الفنّ في صور وأشكال وألوان
تفاصيل...

عاشقة النار

عن مؤسسة شمس للنشر والإعلام، يصدر هذا الأسبوع للكاتبة والمعالجة النفسية "د. موزة المالكي" مجموعتها القصصية « عاشقة النار / قصص من واقع الحياة». المجموعة تحمل الرقم (16) في مؤلفات الدكتورة موزة المالكي
تفاصيل...

ليس للدهر صاحب

عندما كتبت مقالتي السابقة "درس في الديماغوغية" توقعت أن تلقى غضبًا، لا سيّما في أوساط وأتباع حزب التجمع الوطني الديمقراطي.فنحن قوم لا نقبل التعرض لمواقفنا بنقد خاصة ان كان لاذعًا ولا نستسيغ المحاججة حتى وإن انطوت على مقولات ما زالت تنتظر إجابات وتوضيحًا.
تفاصيل...

" القصبة " !

لما سمعت كنيتي التفت نحو الشخص الذي ناداني، فلا بد أنه قد عرفني؛ لأن ملامحي – كما يقول الأصدقاء والزملاء – ظلت كما هي، محنطة ضد قساوة العيش، ولم ترسم ريشة الزمان على خدودي التجاعيد.
تفاصيل...

الجســــــــــــر ..!/حكاية من هذا الزمان

وزير أشغال عربي زار دولة اوروبية ونظرا لأن الزيارة من المستوى الاستراتيجي الأول ، فلن نستطيع تقديم معلومات تدل عن سعادة الوزير والدولة التي يمثلها، حفاظا على أمن سعادته من مؤامرات صهيونية وقوى معادية للعرب والاسلام.
بعد الاستقبال والضم والقبل على الخدين، ثم برنامج العشاء حيث طلب من كل الصحفيين والمصورين مغادرة قاعة الطعام
تفاصيل...

خذني من رصيف الألفية الثالثة

أيها الصمتُ العميقُ، /كقاعِ المحيط ،/ كالنوم/خذني لمسارح بابل،
واحدا من الجمهور /أو مصارعاً في حلباتِ روما/خذني حاجبا في مجالس المنصور
تفاصيل...

عصفور

ما عادَ العصفورُ يُزقزِقْ ./ما عاد لزقزقةٍ مِن أُفقْ ./ألآفاقُ انغلقتْ .
والمفتاحُ يَصيرُ نَعيقْ ./يَسقطُ في المستنقعْ ./يَتخبَّأُ بين الضفدعِ والضفدعْ .
تفاصيل...

قصص قصيرة جدا

خلال أمسيته الأدبية،/قرأ بعضا من ومضاته القصصية ،/دونت عيون النظام تقاريرها أن الأديب:/شيوعي سني....
تفاصيل...

"التغلب على الفساد" لبرتراند دوسبيفيل في ترجمة عربية

الفساد واحدة من بين أكثر القضايا المثارة اليوم في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا إلى جانب الديمقراطية وحقوق الإنسان، ولاحظنا كيف أن محاربة هذه الظاهرة كانت في قلب الحراك الاجتماعي والسياسي الذي عرفته المنطقة منذ أواخر سنة 2010، وأدى إلى حدوث تغيير كبير في نظرة سكانها إلى المستقبل بحيث بات العيش الكريم مرتبطا بالمرور إلى اعتماد القواعد الديمقراطية في الحكم،
تفاصيل...

هنا ليست امريكا

في الغابة،/لست مرغما على قتل عصفور/كي لا أصير ضحيّة مرغمة
بين فكيّ ذئب./في الغابة،/أخوة/بما لا يشتهي قانون الوحشية/الامريكي/الامريكي جدا!
تفاصيل...

للنخيل يموت مبتسما

لنضارة الأيام/للقيثارة الأولى/ والتعم الشحي/لزرقة البحر
لـ (حديدة) الأحلام/للإبداع مواجا ومنكسرا
تفاصيل...

عيناي لك الحبيب

حمامتان ترفرفان على وجه حسناء/ترقبان بخشوع انسدال أهدابكَ
تنظران العفّة، ترجوان السّناء/كالغمر يفيض من محيّاكَ
تفاصيل...

إعصار الدّين الوهّابي... إلى أين! ؟

بدون مقدمات، أزالت المملكة الوهّابية القناع عن وجهها الوهّابي وكشفت عن أوراقها كلها دفعة واحدة، فهي تطلب قطع العلاقات مع هذا البلد وتأمر بتجميد العلاقات مع ذاك البلد الآخر، وتموّل العصابات، وتصدّر الجهاد الوهّابي إلى الدول التي لا ترضى عنها أمريكا وإسرائيل
تفاصيل...

أشربُ حُزني عَلَلاً..!

سَأَحْمِلُ عنكَ بَعْضَ الهَمِّ،/لكنْ ليسَ قَبْلَ أوامِرِ المُحْتَلِّ
يُعْلِنُ هُدْنَةً تَقْضي بِأنْ يرتاحَ من ذَبْحي/فَقَدْ تَعِبَتْ مِنَ السّكّينِ كَفّاهُ.
تفاصيل...

قصيدتان

منذ زمنٍ اعتزلتُ النومَ،/ومسحتُ الغبارَ عن صَحْوَتي
واعتليتُ صهوةَ اليقظةِ،/فعزفتُ عن رغباتي
تفاصيل...

السّوق الدينية في الغرب

ما زالت الرؤية الإيمانية للظّواهر الدينية في التناول العربي، رغم قصورها، مهيمنة ومانعة لغيرها، مما حدّ من سعة النظر وقلّل من توظيف الأدوات المعرفية المستجدة، الأمر الذي يملي التنبّه للمقاربات العلمية الحديثة، المنضوية تحت علم الأديان
تفاصيل...

الغيمة

وقفت تتسوَّل في باب القحطِ الغيمهْ ./تتضرَّعُ الغيثْ .
والقحطُ لها يقفلُ سمعَهْ ./لن تكسرَ فرحتَه دمعَهْ .
تفاصيل...

مـــرة ملكـــة .. دائمــا ملكـــة!!

ترك الزمن اخاديده على وجهها وجسدها. الجيل غلبها ولم تعد تنفع الأصباغ. مفاتنها أضحت في سجلات التاريخ المنسي. تشعر بالم عميق . لم يخطر ببالها ان تصبح نسيا منسيا. مجرد كتلة لحم لم يعد يحتاجها أحد. لم تعد تلك الفاتنة المرغوبة التي امتدت شهرتها طول البلاد وعرضها، حتى قيل ان الرجل لا تكتمل رجولته، الا بعد ان يحظى بخدماتها.
تفاصيل...

إغفاءةٌ صفراء

عن مؤسسة شمس للنشر والإعلام؛ صدرت رواية « إغفاءةٌ صفراء » للأديبة " فاطمة شعبان" ، في 92 صفحة من القطع المتوسط.
تفاصيل...

الشيوعي الأخير والبعثي الأخير كلاهما يدخل الجنة

في واحدة من أكثر المشاهد عارا في الثقافة العراقية جمع أحمد عبد الحسين عصابته على صفحته وأخذوا يكيلون الشتائم للشيوعي الأخير أمثال وجيه عباس الذي لا يفرق بين شتم سعدي يوسف و شتم عائشة بنت أبي بكر يقيّمون شعرية سعدي يوسف رغم أن سعدي لم يكتب قصيدة
تفاصيل...

الحرب بين هدف السلام والحقيقة

إذا كنتَ تريد السلامَ عليك أن تستعدّ للحرب " ! هذه العبارة التي شاهدها الفرنسيون على القنوات الإخبارية العمومية والخاصة منذ اللحظات الأولى لعملية السرفال في مالي كانت مكتوبة - بالفرنسية طبعا - في شكل وَشْمٍ على ذراع بعض الجنود وهم يفحصون عتادهم العسكري. وكانت عيون الكاميرات مَعنيّة بها إلى درجة أنها لم تقترب منها وتلتقطها فحسب
تفاصيل...

خطواتٌ فرنسيّة فوقَ جسدِ الصّحراءِ!

صدرت الترجمة الفرنسيّة لكتاب- خطوات فوق جسد الصحراء- للشاعر الأديب وهيب نديم وهبة، حول مسرحة القصيدة العربيّة، ترجمه للفرنسيّة الشاعر عادل سلطاني، "بئر العاتر الجزائر"، وهذه الترجمة صادرة باللغة العربيّة والفرنسيّة معًا، وكان الكتاب الأوّل "المجنون والبحر" من الرباعيّة لمسرحة القصيدة العربية، قد صدر في باريس
تفاصيل...

ثلاثة أصوات من جيل جديد مختلف، والبقية تأتي

لا يشكو مشهدنا الادبي المعاصر من قلة الوفاء، فقد نشأنا على التكافل والتفاهم، والبر بآبائنا الأدبيين، حتى أننا كنا نتسابق على زيارات شعرائنا الكبار مثل ابي سلمى وحسن البحيري ويوسف الخطيب، وغيرهم من الرواد رحمهم الله، مع التسليم بواقع الاختلاف على مستويات التعبير والرؤيا
تفاصيل...

قصص قصيرة جدا

سرقت نفسي ليوم واحد وخبأتها بعيدا عن كافة الاتصالات . جددت أفكاري وعلاقاتي . اختلف صباحي . تفقدت أصص الورد. اكتشفت ألوانا جديدة في دولاب الملابس . ركضت ثم استلقيت أمام موج فاتن

تفاصيل...
1  2  3  4  5  6  7  8  9  10  11  12  13  14  15  16  17  18  19  20  21  22  23  24  25  26  27  28  29  30  31  32  33  34  35  36  37  38  39  40  41  42  43  44  45  46  47  48  49  50  51  52  53  54  55  56  57  58  59  60  61  62  63  64  65  66  67  68  69  70  71  72  73  74  75  76  77  78  79  80  81  82  83  84  85  86  87  88  89  90  91  92  93  94  95  96  97  98  99  100  101  102  103  104  105  106  107  108  109  110  111  112  113  114  115  116  117  118  119  120  121  122  123  124  125  126  127  128  129  130  131  132  133  134  135  136  137  138  139  140  141  142  143  144  145  146  147  148  149  150  151  152  153  154  155  156  157  158  159  160  161  162  163  164  165  166  167  168  169  170  171  172  173  174  175  176  177  178  179  180  181  182  183  184  185  186  187  188  189  190  191  192  193  194  195  196  197  198  199  200  201  202  203  204  205  206  207  208  209  210  211