فراس حج محمد

‏كاتب فللسطيني عضو اتحاد الكتاب الفلسطينيين. أصدر (18) كتابا في فلسطين والأردن ومصر . نشر في العديد من الصحف العربية

 

المقالات

محمود درويش وأسطورة الشاعر الأوحد

فراس حج محمد

أحب الشاعر محمود درويش جدا، بل مفتون فيه فنياً، ولكن لا يعني أنه الأوحد. فكرة "الشاعر الأوحد" فكرة متطرفة وديكتاتورية، وهذه العقلية التي تؤلّه المبدع وتؤسطره إلى هذا الحد هي نفسها التي تؤله الحاكم أو تسكت عن تأليهه. وبذلك يصبح لديها في اللاوعي فكرة ق...

مشتهياتُ الحبّ في حياة محمود درويش وشعره

فراس حج محمد

في حوار مع صديقة على الفيسبوك حول الشاعر محمود درويش، وذكرى رحيله ترسل لي صورة للشاعر تجمعه مع الفنانة اللبنانية من أصل فلسطيني ماجدة الرومي، يظهر الشاعر في الصورة جالسا بجانب الفنانة الرومي، ويهمس لها، وقد اقتربا إلى وضع المناجاة الحميمة، هكذا تصور...

قصيدة سلامٌ عليكِ

فراس حج محمد

جميلة هي المدن عندما تشعر بالهذيان جميلة هي المدن عندما تبحث في جسدها المنهك عن تاريخ الغزاة الحاضرين جميلة هي المدن المسجّاة على الإسفلت تطرد الحالمين من فراش الوقت جميلة هي المدن التي توزّع الصخب الفاتك بالحنين على مسارح من جروح الميّتين جميلة هي ا...

بمناسبة مرورا اثني عشر عاما على رحيله/محمود درويش بوصفه شاعراً وسيماً

فراس حج محمد

                                                            محمود درويش وماجدة الرومي ترتبط الوسامة أحيانا بالرغبة في استحضارها، فنلجأ إلى اقتناص الصورة المشتركة . هنا الوسامة غير بريئة إطلاقا إذ تعمل بالعوامل الجنسانية، فالشاعر الوسيم تحبه الفتيات...

غسان كنفاني ناقداً

فراس حج محمد

يحيل هذا العنوان إلى عناوين مشابهة، حيث البحث عن الجانب المستتر للأدباء، أو ذلك الذي لم يكن هو محور القراءة والإهتمام في حياتهم، فثمة من كتب "محمود درويش ناقدا"[1]، وهو يفتش عن مخفيّ جدير بأن يظهر في شخصية الشاعر، ويريد أن يلفت النظر إليه؛ إذ لا يفكّ...

هُوَ شاعرٌ وأنا كذلك

فراس حج محمد

هو شاعرٌ وأنا شاعرة لذلك ربّما اختلفنا في بعض التفاصيل من وردة مهداةْ بصورة مرسومة بقصيدتَيْنا بعبارة مستفزّة منّي ومنه يعاتبني أعاتبه أغار من الأخرياتِ يغار من الأولئك أيضاً نقترف الذنوب الجماليّة إذ نقول سرّاً وجهراً ما نقولْ نحاول أن نفهم أكثر هذا...

في مديح النهد

فراس حج محمد

في الصحو والإغفاءِ نهدانِ يبتلّان في شجنِ النّداءِ يتبتّلان كما الهوى ويرتّبانِ محارتينِ في مرحِ اللقاءِ حُرّانِ يحتلّان صدر الثوبِ في شبق المساءِ ويؤلّفان حكاية عطريّة الأوقاتِ من طينٍ وماءِ نهدانِ بل، لحنانِ ينتفضان في شفتيَّ مع لحن الغناءِ ويعلّما...

بعد مرور 48 عاما على اغتيال غسان كنفاني/الرجال ما زالوا في الشمس

فراس حج محمد

تحيل رواية غسان كنفاني "رجال في الشمس" إلى مأساة شعب بكامله، بدأت عام 1948، ولم تنته إلى اليوم، وإلى غدٍ، وعلى المدى المنظور يبدو أنها لن تنتهي . ثمة تطورات خطيرة بالفعل أصابت القضية الفلسطينية، فبعد أن كانت مشكلة الشعب الفلسطيني السياسية في النكبة ا...

في تأمّل تجربة الكتابة/استعادة غسان كنفاني إبداعيّاً ونقديّاً

فراس حج محمد

  ست وثلاثون سنة هي كل سنوات عمر غسان كنفاني، منها اثنتا عشرة سنة عاشها في فلسطين، وبعدها أخذته الريح إلى لبنان وسوريا، ليستقر في بيروت . في ست وثلاثين سنة، ولد، وتشرّد، ودرس، ودرّس، وسافر، وأحبّ وراسل، ومارس السياسة، واشتغل بالصحافة . نقد، وكتب المق...

غسان كنفاني والكتابة للأطفال وعنهم

فراس حج محمد

                                                                                                                                 غسان كنفاني  ما زال غسان كنفاني مستعادا؛ مقرؤءا ومدروساً، على الرغم من مرور ثمانية وأربعين عاما على استشهاده بأيدي حقد ن...

معكم هو مشروع تطوعي مستقل ، بحاجة إلى مساعدتكم ودعمكم لاجل استمراره ، فبدعمه سنوياً بمبلغ 10 دولارات أو اكثر حسب الامكانية نضمن استمراره. فالقاعدة الأساسية لادامة عملنا التطوعي ولضمان استقلاليته سياسياً هي استقلاله مادياً. بدعمكم المالي تقدمون مساهمة مهمة بتقوية قاعدتنا واستمرارنا على رفض استلام أي أنواع من الدعم من أي نظام أو مؤسسة. يمكنكم التبرع مباشرة بواسطة الكريدت كارد او عبر الباي بال.

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
© 2020 جميع حقوق الطبع محفوظة © 2020 Copyright, All Rights Reserved