الرسالة الرابعة والأربعون/العيد في فلسطين غير والله غير

فراس حج محمد

الخميس: 13/5/2021 أسعدت صباحاً وعيداً أيّتها المترائية كهذا النصر المرتقب، أمّا بعد : هذا هو يوم عيد الفطر الذي اعتدنا أن نصفه بالسعيد، وكنت ألاحظ في صغري أنّهم لم يقولوا عن أيّ عيد أنّه سعيد سوى عيد...

بأي حال عُدتَ يا عيد ؟!

شاكر فريد حسن

  يا عيد   بأي حال عُدتَ يا عيد ؟!  أعداء الشمس والنور والحياة   اغتالوا البهجة   وصادروا الفر...

73 سنة على النكبة والصمود وللعودة أقرب

علي هويدي

قبل موجة التصعيد الأخيرة والعدوان الصهيوني على شعبنا الفلسطيني في قطاع غزة وفلسطين...

كشف الإستحمار في صراعات الأقطاب/قراءة في الصراع الاذري الارمني؟

د. عادل رضا

الامة العربية المتحدة والوحدة العربية ستكون رهاننا القاد...

أي نقاش مناسب لليوم الوطني للمسرح ؟

نـجـيـب طـلال

على التوالي؛ ينعـدم الإحتفال باليوم الوطني للمسرح ( 14مايو) بحكم إسدال الستار على...

الألعاب ووسائل التسلية عند قدماء المصريين

د . يحيي حمدي محمد البشار

إعداد /   أمنية محمد عبد الفتاح                               ...

مُنَمْنَمَةٌ لفعلِ النّصر

فراس حج محمد

قبلَ بضعةٍ وسبعينَ عاماً كنت قريباً من الريحِ صديقاً لأبي النّحسِ سعيدِ "المتشائل" عارياً مثل...

تعطيل الانتخابات الفلسطينية

شاكر فريد حسن

أثار اعلان الرئيس الفلسطيني محمود عباس تأجيل الإنتخابات التشريعية الفلسطينية إلى أجل غير م...

من ثروة البيترول إلى ثروة البيانات الرقمية

ترجمة عبده حقي

هناك مواجهة عالمية تدور حاليا حول من يستحوذ على بيانات الشعوب . ففي اختتام...

كركي وقبرة - قصص قصيرة جدا -

سالم الياس مدالو

   - شحاذ ذات صباح منح شحاذ حنجرته لعندليب غريد فطفق العندليب يعزف على قيثارة قلبه ا...

عبدالرحمن عفيف/الشاعرُ ناثراً

عبداللطيف الحسيني

الكمان من أرقى الآلات الوترية ذات القوس, جسمُه من خشب القيقب والقوسُ من عود الخيزرا...

لا تبكي يا سيدتي

عصمت شاهين دوسكي

لا تبكي يا سيدتي إن الحياة فيك فوق البكاء كل الجراحات ستغدو كأسراب في السماء لا تبكي يا سيدتي ابتس...

حدقي بكينونة الشفق الأزرق

سالم الياس مدالو

1 - دقات قلبك عجينة لشموع البهاء والجمال 2 - نافذتي مطلة على نافذتك فابتسمي ابتسمي...

حالنا الثقافي بين الأمس واليوم ..!

شاكر فريد حسن

بعد نكبة العام 1948 التي أحاقت بشعبنا الفلسطيني، تمكنت جماهيرنا العربية الفلسطينية...

الحياةُ رفّةُ جَفن

عبداللطيف الحسيني

إلى معلّمي محمد نور الحسيني هكذا.... برفّة جَفن بعدتُ عن جاري ..عن هذيانه ويديه المرتعشتين تنام...

معكم هو مشروع تطوعي مستقل ، بحاجة إلى مساعدتكم ودعمكم لاجل استمراره ، فبدعمه سنوياً بمبلغ 10 دولارات أو اكثر حسب الامكانية نضمن استمراره. فالقاعدة الأساسية لادامة عملنا التطوعي ولضمان استقلاليته سياسياً هي استقلاله مادياً. بدعمكم المالي تقدمون مساهمة مهمة بتقوية قاعدتنا واستمرارنا على رفض استلام أي أنواع من الدعم من أي نظام أو مؤسسة. يمكنكم التبرع مباشرة بواسطة الكريدت كارد او عبر الباي بال.

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
© 2021 جميع حقوق الطبع محفوظة © 2021 Copyright, All Rights Reserved